الحزب الجمهوري: فتح افق جديد لتونس

عبر المكتب السياسي، للحزب الجمهوري عن رفضه لمزيد انهاك المقدرة الشرائية للمواطنين عبر زيادات في عديد المواد

التي أصبحت جزءا من الاستهلاك اليومي للمواطن دون أن تنعكس تلك الزيادات والاجراءات ايجابا على ملفي التنمية والتشغيل اللذين لم تراوحا مكانيهما منذ الثورة الى اليوم.
واعتبر المكتب السياسي أن ضمان الاستقرار السياسي مقدمة وشرط لوضع حد لتدهور الاوضاع العامة داعيا في هذا الصدد الى تحجيم دور اللوبيات الحزبية والنأي عن توظيف مؤسسات الحكم للتموقع في انتخابات 2019 وفتح أفق جديد لتونس بعيدا عن الصراعات التي تصحب تفكك المنظومات السياسية.
ودعا المكتب السياسي الى فتح حوار مع كل القوى الساعية الى التغيير على قاعدة فتح أفق جديد لتونس يتسم بالجرأة والشجاعة على تنفيذ اصلاحات عميقة تكون قادرة على إنقاذ تونس واعادة احياء الامل امام شبابها.
وجدد المكتب السياسي تبنيه خيار المشاركة في الانتخابات البلدية عبر القائمات المواطنية المدعومة من الاحزاب السياسية والمفتوحة للمستقلين ونشطاء المجتمع المدني.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499