الدورة الثامنة لشورى حركة النهضة: رفض عودة التونسيين من بؤر التوتر ومطالبة بعقد مؤتمر وطني لمكافحة الارهاب

اصدر مجلس شورى حركة النهضة، في ختام أشغال دورته العادية الثامنة، بيانا اعلن فيه عن مساندة موقف الحكومة بشأن العائدين من بؤر التوتّر، في اشارة الى دعمه لرفض الحكومة المطالبة بإعادة الإرهابيين، وجدّدت الحركة في بيانها دعوتها إلى المعالجة الشاملة لهذه القضية

ودعم جهود المؤسسة الأمنية والجيش الوطني في التصدي لهذا الخطر المهدّد لأمن البلاد واستقرارها.

وطالب مجلس شورى الحركة، في دورته الحالية التي انعقدت منذ يوم الجمعة الفارط الى غاية يوم الأحد الماضي، بعقد مؤتمر وطني حول الإرهاب يعزّز مناعة تونس.
كما عبّر مجلس الشورى عن تفهمه للتحركات الاجتماعية التي عرفتها عدة جهات في البلاد، نتيجة ما اعتبره شورى الحركة، «تأخر عمليات التنمية وضعف نسب التشغيل»، ليطالب الحكومة وجلّ الأطراف المتدخلة الى تَفهّم دوافع الاحتجاجات وفتح حوار مع المعنيين من أجل إيجاد الحلول المناسبة والفعّالة.

هذا وقد صادق مجلس الشورى على خطة أشغاله السنوية، اضافة لمناقشته للأنشطة والبرامج السنوية للهيئات والمكاتب الوطنيّة للحركة على غرار الإدارة والمالية والهيكلة وشؤون العضوية.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499