حسان العيادي

حسان العيادي

تمضي الساعات ثقيلة على كل المعنيين بالأزمة السياسية الراهنة، فجميعهم يضعون رهانا كبيرا «على فوزهم»

لا يبدو ان الفاعلين في الشأن السياسي غافلون عن أسباب اللقاء بين رئيس الجمهورية ورئيس حركة النهضة،

يوم أمس كانت الأنظار تتجه الى بطحاء محمد علي للوقوف على حجم التغيير الحاصل بعد لقاء رئيس الحكومة بالأمين

يبدو ان الأيام القادمة لن تشهد الا تواصل مساعي إيجاد حل ينهي أزمة نداء تونس التي بلغت مرحلة

مرة أخرى تتشابك خيوط اللعبة السياسية في تونس بشكل أجبر جل اللاعبين الأساسيين

يبدو ان ساعات اجتماع الهيئة السياسية لحركة نداء تونس تمددت لتكشف عن تفاقم تعقيدات اتخاذ أي قرار بشأن رئيس الحكومة يوسف الشاهد، فالرجل

تنظر اليوم الهيئة السياسية لحركة نداء تونس في ملف الشاهد وما ستتخذه

يتكتم جل نواب حركة نداء تونس عن كشف تفاصيل جلستهم وما دار من نقاشات،

• إنقاذ النداء بات أمرا مستحيلا
منذ يوم السبت الفارط والطبقة السياسية التونسية تعيش على وقع استقالة 8 من نواب حركة نداء تونس، المؤثرين، من كتلتهم

رغم ساعاته الاثنتين لم ينته لقاء الهيئة السياسية التي دعت إليها حركة نداء تونس على أية قرارات، ان وقع استثناء قرار

الصفحة 1 من 72

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499