سياسة

اتفق وزراء الصحة والشؤون الإجتماعية والصناعة ووفد عن جامعة النفط ترأسه امين عام اتحاد الشغل على حزمة من الإجراءات تُنهي أزمة «ستيب» وتعيد المصنع للنشاط قبل 27 نوفمبر الجاري والذي سيكون تاريخا لعقد مجلس وزاري مضيّق يُخصّص للنظر في الملفّ والذي ترهن جامعة النفط حلّه نهائيّا بإلغاء إضرابها القطاعي العام المقرّر في 30 نوفمبر،

قال رئيس الحركة الديمقراطية أحمد نجيب الشابي، «إن ما ينقص تونس في الوقت الراهن هو وجود زعامة سياسية بالمعنى النبيل للكلمة»، مؤكدا أن فشل الحكومات المتعاقبة منذ سنة 2011 ، أدى الى إحساس جماعي بالإحباط ، وضرب قاعدة الأمل بالنسبة إلى التونسيين، على حد تعبيره.

جددت رئيسة الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية، وداد بوشماوي، أمس لدى إشرافها على المؤتمر السابع للاتحاد الجهوي بتوزر، رفض الاتحاد تحميل المؤسسة الاقتصادية تبعات الوضع الاقتصادي الصعب وإثقال كاهلها بإصلاحات جديدة يمكن أن تمس من ديمومتها وتنافسيتها.

• نصيب الأسد لفائدة رئاسة الحكومة
صادق مجلس نواب الشعب يوم أمس في جلسة عامة، على ميزانيات الرئاسات الثلاث في إطار مناقشة مشروع ميزانية سنة 2018

شهدت مدينة سجنان من ولاية بنزرت، أمس إضرابا ومسيرة سلمية انطلقت من أمام مقر الاتحاد المحلي للشغل بالمنطقة عبر الشارع الرئيسي للمدينة الى غاية مقر المعتمدية، للمطالبة بالتنمية الجهوية وتولّى خلاله مؤطرو المسيرة من أعضاء الاتحاد المحلي الذي كان قد دعا لهذا التحرّك الاحتجاجي

قرر مكتب مجلس نواب الشعب أمس تكليف وفد برلماني يترأسه النائب حبيب خذر بصفته مساعد الرئيس المكلف بالعلاقات مع السلطة القضائية والهيئات الدستورية لحضور قرعة التجديد، هذه القرعة التي كانت من بين أسباب الخلافات صلب الهيئة، حيث أن الأعضاء الثلاثة القدامى، بفون وبن حسن وبوحوش، يرغبون في اعتبار سد الشغور الحاصل فيها بعد استقالة

«من شهرين إلى ستة» هو العمر المتبقي لحكومة يوسف الشاهد وفق ما تتوقعه أحزاب صلب الحكومة ذاتها، قراءة تقوم على عناصر عدة أبرزها أن الشاهد بات غير مرغوب فيه من قبل حركتي النهضة والنداء، وما تبقى أمام بقية الأحزاب إلا أن تقرر مصيرها، هل تتحمل مسؤولية تسريع إسقاط الحكومة أم تصمد إلى حين زوالها وخروجهم معها.

تشبه تونس في بعض الأحيان عش عصافير تخاصمت فيما بينها فعمد كل عصفور على حدة إلى قطع الغصن الذي اقيم عليه العش نكاية في الآخرين ..كل الآخرين..

رفض الإفراج عن عماد عاشور

رفض قاضي التحقيق العسكري مطلب الإفراج الذي تقدمت به هيئة الدفاع عن عماد عاشور المدير العام السابق للمصالح المختصة وقد استأنفت هيئة الدفاع قرار الرفض، ومن المنتظر أن تنظر قريبا دائرة الاتهام التاسعة باستئناف تونس في مطلب الإفراج.

أكدت وزيرة المرأة والأسرة والطفولة، نزيهة العبيدي أمس على هامش زيارة عمل إلى القيروان لتدشين مركز»أروى القيروانية» لإيواء النساء المعنفات ، أن القانون الأساسي للقضاء على العنف ضد المرأة سيدخل حيز النفاذ بداية من شهر جانفي 2018 وذلك بعد أن تم نشره في الرائد الرسمي للبلاد التونسية بتاريخ 11 أوت 2017.

الصفحة 1 من 989

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499