«السي آس آس» يشرع في التحضير للموسم الجديد ووافدتان جديدتان مع الفريق

استهل فريق كبريات النادي الصفاقسي منذ يومين تحضيراته للموسم الجديد بقيادة المدرب

منعم بن سالم الذي منحته الهيئة المديرة لفريق عاصمة الجنوب ثقتها لقيادة المجموعة لموسم اخر بعد ان قادها خلال الموسم المنتهي الى التدارك والفوز بلقب الكأس على حساب حامل اللقب نسائي قرطاج والعودة الى منصة التتويج بعد سنوات من الغياب.
سيسعى النادي الصفاقسي خلال الموسم الجديد الى استعادة مكانه الطبيعي بعد ان فك العقدة وأزاح نسائي قرطاج الذي وقف حاجزا بينه وبين أكثر من لقب منذ صعوده إلى الوطني «أ» في 2011، فريق عاصمة الجنوب تمكن من تعزيز صفوفه بلاعبة المنتخب الوطني ونسائي قرطاج فاطمة العقربي بعد أن امضت معه على عقد لموسمين وأيضا بلاعبة مستقبل المرسى ضحى النقازو التي ستكون على ذمة الفريق حتى بلوغها سن الثلاثين سنة.. النادي الصفاقسي سيواصل التجربة مع البرازيلية «كارولين بيروتو» بما انها قدمت الإضافة المطلوبة خلال الموسم الماضي بمعية بقية المجموعة التي تضم أكثر من لاعبة خبرة في انتظار بقية الانتدابات قبل ضربة البداية للموسم الجديد الذي سيكون الموعد مع أول جولاته يوم 13 أكتوبر المقبل وفقا لما أعلنت عنه الجامعة مؤخرا.

امكانية استضافة البطولة العربية
سيراهن النادي الصفاقسي خلال الموسم الجديد على أكثر من لقب أولها تاج «السوبر» الذي سيجدد المواجهة من اجله مع حامل اللقب نسائي قرطاج اضافة إلى المحافظة على الكأس مع المراهنة على استعادة تاج البطولة الغائب عنه منذ 2012، فريق عاصمة الجنوب من المنتظر أن يشارك أيضا في النسخة الجديدة من بطولة إفريقيا للأندية البطلة بعد أن تخلف عنها العام الماضي وأيضا البطولة العربية للأندية البطلة التي تقدم مؤخرا بطلب لاستضافة منافساتها والأكيد أن الفرصة ستكون متاحة أمامه للمراهنة على اللقب العربي الذي ضاع منه العام الماضي بعد هزيمته في النهائي أمام الأهلي المصري الذي خسر أيضا امامه نسائي قرطاج اللقب الإفريقي بثلاثة أشواط دون رد.
تبقى الفرصة متاحة للنادي الصفاقسي للعودة إلى المقدمة والفوز بأكثر من لقب في مقدمتها اللقب العربي الغائب عن الكرة الطائرة النسائية منذ أن تم حل فرع النادي الإفريقي خاصة وان الفريق يضم مجموعة طيبة من اللاعبات لهن من الإمكانات ما يمكنهن من تدارك عثرات المواسم الأخيرة والعودة إلى المقدمة.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499