النادي الصفاقسي: الحبيب الوسلاتي ومحمد علي الجويني آخر الوافدين

لا يزال النادي الصفاقسي يدعم صفوفه باللاعبين القادرين على تقديم الاضافة للفريق

حتى يعود للمراهنة على الالقاب المحلية والقارية حيث أمضى يوم الاثنين كل من الحبيب الوسلاتي ومحمد علي الجويني عقديهما مع «السي آس آس» لمدة ثلاثة مواسم قبل أن يلتحقا مباشرة بتمارين الفريق في المهيري استعدادا للقاء الجولة الثانية من الرابطة المحترفة الأولى الذي سيجمعهم يوم السبت القادم أمام اتحاد تطاوين.
ويشغل الحبيب الوسلاتي خطة متوسط ميدان هجومي وتقمص زي فريق اوجي الفرنسي المنتمي للدرجة الثانية ويبلغ من العمر 21 عاما، كما سبق له تقمص الوان المنتخب الاولمبي التونسي وهو شقيق اللاعب السابق للنادي الافريقي عبد القادر الوسلاتي. أما محمد علي الجويني فيشغل خطة مدافع محوري وظهير ايسر وقد سبق له تعزيز صفوف الملعب التونسي والترجي الجرجيسي.

تأهيل مانوتشو لمباراة تطاوين
قامت امس هيئة النادي الصفاقسي بايداع ملفي الثنائي الجديد الحبيب الوسلاتي ومحمد علي الجويني لدى الجامعة التونسية لتأهيلهما قانونيا لمباراة السبت القادم أمام اتحاد تطاوين، كما تلقت إدارة النادي إشعارا من المكتب الجامعي بخصوص اللاعب مانوتشو اكد تأهيله للقاء الجولة الثانية من البطولة بعد أن وقع سحب اجازة اللاعب النيجيري كينغسلاي ايدو.

ايدو في العراق 
امضى يوم الاثنين لاعب النادي الصفاقسي كينغسلاي ايدو عقد إعارة لموسم واحد لفائدة فريق النجف العراقي على أن يعود الى نادي عاصمة الجنوب في الموسم القادم. لاعبو فريق عاصمة الجنوب وفي حركة نبيلة منهم قاموا بتوديع اللاعب بطريقتهم الخاصة في التمارين حيث قامت المجموعة بإقامة حفلة توديعية بالحلويات للاعب ايدو وهو ما يؤكد العلاقة الممتازة التي تربط اللاعبين.

اتصالات في الأفق
علمنا «المغرب» أن إدارة النادي الصفاقسي لا تزال تبحث عن تعزيز صفوف الفريق بانتدابات جديدة حيث أن هناك اتصالات بمهاجم عراقي قد يمضي في الساعات القادمة في صورة حصول اتفاق نهائي بما أن إدارة الفريق لا تزال تتابع بعض اللاعبين التونسيين المنتمين للاتحاد المنستيري والملعب التونسي ونادي حمام الانف ولا تزال المفاوضات جارية. 

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499