اليوم الساعة 20:00 في أولمبي سوسة: «النجم» يطمح لإضافة «غرة أوت» لقائمة الضحايا وحسم نهائيا الصدارة

بعد حصد نتيجة إيجابية في أول ظهور في البطولة العربية حين أسقط النجم الساحلي ضيفه نادي الرمثا الأردني

بثلاثية مقابل هدف أعلنت طموحات فريق جوهرة الساحل في هذه المسابقة سيجد أبناء المدرب شهاب الليلي اليوم أنفسهم أمام استحقاق جديد يتمثل في الجولة قبل الأخيرة من دوري المجموعات لمسابقة رابطة الأبطال الإفريقية.

ويمني فريق جوهرة الساحل النفس بانتصار جديد في يدعم به الصدارة خاصة أنه حسم بطاقة العبور إلى الدور ربع النهائي منذ الجولة الماضية لكن المهمة ستكون صعبة في ظل هوية المنافس والحديث هنا عن نادي «غرة أوت» الإنغولي الذي يراهن على وصافة المجموعة ويطمح إلى حصد نتيجة إيجابية من أولمبي سوسة

تبقي على أماله في الصعود إلى الدور الثاني لكن حاجة النجم الساحلي للانتصار ستجعله لا يساوم على ملعبه خاصة أن مسابقة هذا الموسم أكد أن زملاء الشرميطي لا يفقهون إلا لغة الفوز حين يستضيفون منافسيهم القاريين والأكيد أن أمسية اليوم لن تخرج عن عادات النجم الباحث عن تأكيد أنه أقوى فرق المجموعة الرابعة.

صائفة النجم الساحلي القارية كانت ناجحة بإمتياز رغم التغييرات العديدة التي عرفها الفريق سواء من الإطار الفني أو الرصيد البشري إلا أن المجموعة بقيادة المدرب شهاب الليلي حققت انتصارين الأول خارج الديار والثاني على أرضية أولمبي سوسة ليكون الطموح اليوم تأكيد انتصارات الجولتين الماضيتين وتدعيمه بثالث يبصم نهائيا على تصدر النجم الساحلي المجموعة الرابعة بعد أن أمن الفريق العبور إلى الدور ربع النهائي في انتظار قرعة الأيام الأولى من الشهر القادم والتي سيتعرف أثرها النجم على منافسه.

حسم أمر الصدارة
بالعودة إلى نتائج النجم الساحلي في المجموعة الرابعة وقبل نهاية فعاليات دوري المجموعات فإن الفريق الوحيد الذي لم يتغلب عليه النجم الساحلي هو منافس اليوم فريق «غرة أوت» الأنغولي حيث أكتفي فريق جوهرة الساحل بالتعادل الإيجابي ذهابا بهدف لهدف ليبقي الطموح اليوم حصد الانتصار وتكبيد ممثل الكرة الإنغولية هزيمة جديدة تبصم على تحصين النجم الساحلي الصدراة.

وعرفت تركيبة النجم الساحلي تعزيزات جديدة تمثلت في الثلاثي محمد أمين بن عمر والعائد بعد محطات إحترافية عديدة وياسين الشيخاوي والقادم من النادي البنزرتي فراس بالعربي ولئن تبدو مشاركة الثنائي بن عمر وبالعربي مطروحة إلاّ أن رؤية الشيخاوي مجددا بقميص النجم الساحلي ستتأجل رغم رغبة الجماهير العريضة بمتابعة صانع الألعاب مجددا إلا أن عامل الجاهزية البدنية وابتعاد الشيخاوي عن المباريات جعل المدرب شهاب الليلي يؤخر ظهور العائد في الميركاتو الصيفي.

في المقابل فإن المؤشرات الواعدة التي قدمها بالعربي في المواجهة العربية الأخيرة جعلته يدخل الحسابات بقوة وقد يكون أسياسيا من جديد في تركيبة فريق جوهرة الساحل.

من المؤكد أن مارطوان المباريات سيجعل الليلي يفكر في عدة تغيرات خاصة وأنّ النجم الساحلي سيفتح مشوار البطولة في وسط الأسبوع كما أنه سيخوض رحلة أخيرة في المواجهة القارية ممّا سيفرض على الإطار الفني حسن التعامل مع الرصيد البشري أما على صعيد أخر فإن الأماني كبيرة لدى هيئة النجم الساحلي بحضور جماهيري كبير خاصة بعد غيابها عن المواجهة العربية الأخيرة.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499