كرة اليد: منتخب الصغريات يواجه كازاخستان من أجل أوّل فوز في المونديال

يواصل المنتخب الوطني للصغريات مشاركته في بطولة العالم التي تقام منافساتها في بولونيا حتى 19 أوت،

عناصرنا الوطنية ستكون على موعد مع ثالث مباريات الدور الأول من المونديال ستجمعها بمنتخب كازاخستان بداية من الواحدة بعد الظهر بعد أن واجهت في المباراتين الماضيتين صاحب برونزية النسخة الماضية منتخب كوريا الجنوبية والمنتخب الفرنسي.
تعثر المنتخب الوطني في اللقاء الإفتتاحي أمام كوريا الجنوبية بفارق عريض استقر على نتيجة (27 - 45) ولم يستطع التدارك أمام المنتخب الفرنسي في المواجهة الثانية وانقاد الى الهزيمة مجددا على نتيجة (12 – 27)، نتيجتان تقيمان الدليل على أن المنتخب لم يتمكن من الإعداد كما يجب لهذا الموعد الهام بما أنه لم يخض أية مباراة ودية بتعلة أن ميزانية الجامعة ومواردها المالية لا تسمح بإجراء تربصات خارجية أو المشاركة في دورات دولية ودية مثل ما كان الحال مع تحضيرات منتخب الأكابر للنسخة الأخيرة من الألعاب المتوسطية وأيضا بالنسبة لمنتخبي الأواسط والأصاغر اللذين تنتظرهما نهائيات أمم إفريقيا خلال سبتمبر المقبل والمطالبان خلالها بالحفاظ على اللقب الذي توجا به في النسخة الأخيرة على حساب المنتخب المصري.

هل يأتي أوّل فوز؟
سيواجه المنتخب الوطني اليوم منتخب كازاخستان من أجل هدف وحيد الخروج بأول انتصار في هذا المونديال حفظا لماء الوجه ولتفادي هزيمة ثالثة ستكون بعدها الحصيلة أكثر من ثقيلة بما أنه مازال في انتظاره مواجهتان ستكون المهمة خلالهما أكثر من صعبة امام منتخبي الجبل الأسود غدا ومنتخب اسبانيا يوم 13 أوت الجاري في ختام مباريات الدور الأول، المنتخب لم يتمكن من مجاراة نسق منتخبي كوريا الجنوبية وفرنسا بحكم الفارق بينه وبينهما على كل المستويات خاصة من الناحية البدنية ولكن سيكون بإمكانه اليوم تقديم مردود طيب بما أن كازاخستان تبقى منافسا مقدورا عليه مقارنة بالبقية في هذا الدور الأول.
تظل فرصة أول فوز اليوم قائمة لمنتخبنا في هذه المواجهة التي سيدخلها منتخب كازاخستان أيضا من أجل الإنتصار وتجاوز هزيمتي اسبانيا بنتيجة (39 – 21) وكوريا الجنوبية على فارق (39 – 24).

«عويج» متألقة
يضم المنتخب ورغم الهزيمتين والمردود المتواضع عناصر لها إمكانات طيبة في المقدمة الجناح الأيمن ولاعبة النسائية بصفاقس فدوى عويج التي تمكنت من تسجيل 22 هدفا إلى حد الان منها 13 في لقاء كوريا الجنوبية و9 في مباراة فرنسا، «عويج» سيكون بإمكانها الأفضل في المواجهات الثلاث المتبقية والنسج على منوال شيماء الجويني في مونديال روسيا إذا واصلت بهذا العطاء والروح الإنتصارية.

مجموعة المنتخب
سيعول المدرب الوطني معز بن عمر وعلى غرار المواجهتين الماضيتين على خدمات كل من رؤى مقدم وهديل الناوي وإيمان الرقيقي في حراسة المرمى وأيضا تسنيم العياشي وسمية الشابي وأنس اليعقوبي وآية المصري وميساء معرف ونوران العلوي ودرة الشندرالي وندى الزلفاني وميسم العزري وفدوى المهذبي وملاك بوشلغومة وفدوى عويج.

البرنامج:
• اليوم س 13:00:
تونس – كازاخستان
نتيجتا المنتخب:
تونس – كوريا الجنوبية (27 - 45)
تونس – فرنسا (12 - 27)

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499