الكرة الطائرة: المركز الوطني لتكوين وإعداد رياضيي النخبة في قليبة مكسب للكرة الطائرة التونسية و«البغدادي» و«المشحوط» في الترجي

سيكون المركز الوطني لتكوين وإعداد رياضيي نخبة الكرة الطائرة بقليبية وجهة قادمة لكل منتخب

أو فريق يريد أن يتدرب في أحسن الظروف وان يعد العدة كما يجب لكل منافسة يريد خوضها فالظروف مريحة والأساسيات متوفرة في مركز تطلب انجازه قرابة الثمانية سنوات وفاقت تكلفته الثلاث مليارات من مليماتنا ولم يتم افتتاحه إلا في أفريل الماضي بما أن الأشغال تعطلت وأنجزت على قسطين.

يعد المركز الوطني لتكوين وإعداد رياضيي النخبة مكسبا حقيقيا للفرق وللكرة الطائرة التونسية على حد السواء مثل ما أكده رئيسه عادل ريدان خلال حديثه لـ«المغرب»، «ريدان» بين أيضا أن المركز تم بناؤه على مساحة تقارب 600 الاف متر مربع تابعة لبلدية قليبية وموقعه استراتيجي بما انه يطل على البحر وانجازه تم على مرحلتين الأولى انتهت في 2011 والثانية تم الشروع فيها في 2014 وامتدت على عامين ولم يتم افتتاحه الا في 26 أفريل الماضي من قبل عماد الجبري كاتب الدولة للرياضة.

مركز يحاكي ما هو موجود في البلدان المتقدمة
وبين أيضا عادل ريدان ان المركز يتوفر على قاعة مغطاة مساحتها الجملية 722 مترا مربعا وتضم 6 حجرات ملابس منها اربعة للاعبين وعلى قاعة تمريض ومكتب للمدربين ومستودع خاص بالأثاث وأيضا على جناح إداري ومطبخ مجهز بكل المعدات المستوفية للشروط الصحية يتسع لـ60 شخصا، «ريدان» أضاف أيضا أن المركز يوجد فيه 23 غرفة زوجية واثنتان فردية بطاقة استيعاب جملية تقدر بـ48 سريرا وأيضا قاعة غسيل وقاعة اجتماعات ويتطابق أو أفضل مما هو موجود في أكبر البلدان في أوروبا على حد تعبيره.

مساع جدية لمزيد الدعم
وواصل عادل ريدان رئيس مركز تكوين النخبة بقليبية حديثه لـ«المغرب» بالتأكيد على ان وزارة شؤون الشباب والرياضة وبالتعاون مع كل السلط المشكورة في ولاية نابل ومعتمدية قليبية بذلت مجهودا كبيرا من أجل فتح هذه المنشاة الهامة أمام جيل المستقبل للكرة الطائرة التونسية هذا العام وان كل هذه الهياكل وعدت بمواصلة الدعم بما أن المركز مازال يفتقد الى بعض المعدات منها الخاص بالتبريد وأيضا الى قاعة تقوية العضلات التي يبقى احداثها أمرا هاما باعتبار انها عنصر أساسي في التمارين الرياضية وفي صورة عدم احداثها فان المركز لن يحقق أهدافه ولن يكون قبلة لا للمنتخبات او الفرق بما أنها تريد التمرن في قاعة تامة التجهيزات.
وأضاف أيضا عادل ريدان أن المساعي جارية لأن يكون المركز مجهزا بالأنترنات حتى يكون كل ما في المركز مواكبا وحتى تكون المعلومة متوفرة وحينية، «ريدان» بين ان هذا الملف سيتم ادراجه ضمن ميزانية 2019 وقد يحسم قبل هذا الموعد بما أن الإدارة الجهوية للرياضة بالجهة ستوفر منحة خاصة.

نقص في الموارد البشرية
وواصل محدثنا قوله بأنه يوجد نقص في الموارد البشرية باعتبار أن المركز يوجد فيه عون إداري وحيد وحارس ليلي، هذا النقص مؤكد سيتم تفاديه خلال الأيام القليلة القادمة من السلط المسؤولة بما أن مركزا في هذا الحجم وبهذه الأهمية لا بد أن تتوفر فيه كل المستلزمات ولا يصبح النجاح مجرد حلم في قادم الأيام وتذهب كل الجهود سدى وكل الجهود يجب أن تتضافر مع مجهودات الرئيس عادل ريدان حفاظا على هذا المكسب الهام ليس فقط للكرة الطائرة ولاعبيها بل للرياضة التونسية ككل.

منتخبات الشبان المبادرة
وبين عادل ريدان رئيس مركز تكوين النخبة في قليبية في ختام حديثه لـ«المغرب» أن المركز يتدرب فيه حاليا منتخب الأواسط الذي تنتظره مشاركة في «الكان» بعد أن تدرب سابقا منتخب الأصاغر والمنتخب الجزائري وأنه جاهز لاستقبال بقية المنتخبات أو أي فريق اخر.

في انتظار بقية الجهات
كللت الخطوة الأولى بالنجاح رغم طول الإنتظار ولكن يبقى المهم أن يتم دعمها بأخرى وان يتم احداث مراكز أخرى لتكوين النخبة سواء في الجنوب أو في الوسط أو في الشمال الغربي بما أن مشاريع مثل هذه تبقى هامة إذا أرادت سلطة الإشراف دعم الرياضة والنهوض بالمواهب خاصة في المناطق الداخلية التي تعاني الحرمان بشتى انواعه.

اليوم انطلاق تحضيرات الترجي
يستهل الترجي الرياضي اليوم تدريباته للموسم الجديد بقيادة مدربه فؤاد كمون ومساعده كريم بن عياد مثل ما كان الحال في بقية الموسم المنقضي بما أن الهيئة المديرة خيرت الإستمرارية بعد النتائج الطيبة التي حققها الفريق مع الإطار الفني الحالي بحصوله على الثنائي وبلوغه نهائي البطولة العربية للأندية البطلة رغم البداية المتعثرة، الترجي سيعد العدة مبكرا حتى يكون جاهزا للدفاع عن حظوظه في الموسم الجديد وللمراهنة على كل تتويجاته التي سيكون أولها كأس «السوبر» وأيضا بطولة وكأس تونس والبطولة العربية للأندية البطلة التي سيستضيف منافساتها احتفاءا بمائوية النادي.

تعزيزات
وعززت الهيئة المديرة للترجي الرياضي الإطار الفني لفريق الأكابر بالدولي واللاعب السابق للفريق محمد البغدادي الذي سيكون مدربا مساعدا ثانيا لفؤاد كمون الذي سيضطلع أيضا بمهمة متابعة فرق الشبان وفي مقدمتها فريق أقل من 23 سنة، فريق باب سويقة تعاقد أيضا مع وليد المشحوط كمدير فني للفريق وأكيد أن الإضافة ستكون حاصلة سواء من البغدادي أو المشحوط باعتبارهما صاحبي تجربة وعارفان بكل كبيرة وصغيرة ووجودهما في حد ذاته مكسب للترجي الذي هو في حاجة لكفاءات في قيمة هذا الثنائي.

عودة وغياب
سيشرع الترجي بداية من اليوم في تدريباته بالمجموعة ذاتها التي خاضت الموسم الماضي بما في ذلك الثنائي مهدي بن الشيخ الذي تم تجديد عقده لموسم ونبيل الميلادي الذي سيواصل ايضا التجربة للأعوام الثلاثة القادمة بينما سيتخلف شكري الجويني العائد من الأهلي المصري بعد العملية الجراحية التي اجراها مؤخرا وسيغيب بسببها عن مونديال ايطاليا وبلغاريا وأيضا الياس القرفي الذي سيخضع الى عملية جراحية على مستوى الظهر، الحصص التدريبية القادمة للترجي ستعرف أيضا انضمام الليبيرو الطيب القربصلي العائد من الإصابة.

ومن المنتظر أن تحسم الهيئة المديرة للترجي الرياضي خلال الأيام القليلة القادمة الأمر في ملف الإنتدابات والعناصر التي ستعزز الفريق هذا الموسم وأيضا في بقاء الكوبي «ريزو» من عدمه بما ان هذا الأخير يريد المغادرة.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499