الكرة الطائرة: بعد 22 عاما ..الإفريقي يعود إلى «النّاسيونال»

عاد النادي الإفريقي إلى الوطني «أ» وسيكون خلال الموسم القادم بين فرق النخبة بعد أن تمكن

من الفوز ذهابا وإيابا في نهائي بطولة الوطني «ب» على جمعية المدينة الجديدة بالنتيجة ذاتها ثلاثة أشواط لشوط، فريق باب الجديد عرف كيف يستعيد مكانه الطبيعي بعد موسم وحيد من العودة إلى النشاط وبعد مرور إثنين وعشرين عاما من التجميد.

راهنت الهيئة المديرة برئاسة شمس الدين السويح على الفريق وعلى عودته إلى النشاط رغم كل المضايقات والعراقيل التي وضعت أمامها لإعاقة هذه الخطوة والحلول دون ان تتم وعرفت كيف تقود فريق الأحمر والأبيض إلى تحقيق الحلم الذي طال انتظاره منذ موسم (1996 – 1997) بفضل الخطة الواضحة التي رسمتها مبكرا والتعزيزات التي قامت بها على مستوى الرصيد البشري، فريق باب الجديد عاد إلى مكانه الطبيعي ومن المؤكد أن الهيئة المديرة ستشرع منذ الان في وضع برمجة واضحة تمكن الفريق من اطلالة قوية ومن خوض الأدوار المتقدمة سواء في البطولة أو الكأس التي بلغ المربع الذهبي منها هذا الموسم وغادر مرفوع الرأس أمام حامل اللقب والرباعية التاريخية نسائي قرطاج.
كسبت فتيات الإفريقي الرهان في موسم أكثر من صعب عاشه النادي ككل ومن المؤكد ان الهيئة المديرة القادمة ستضع فرع الكرة الطائرة من اولويات إهتماماتها شأنه شأن فرع «اليد» والسلة حتى لا يضيع هذا الإنجاز وتذهب كل الجهود سدى.

فرصة أخرى أمام فتيات المدينة الجديدة
لم تتمكن جمعية المدينة الجديدة من تدارك هزيمة مباراة ذهاب الصعود وإجبار النادي الإفريقي على خوض لقاء فاصل ولكن الفرصة مازالت متاحة أمامها للمراهنة مجددا على الصعود بما أنها ستخوض لقاء «الباراج» الذي ستلاقي خلاله جمعية حمام الشط، جمعية المدينة الجديدة قدمت وعلى غرار الإفريقي موسما متميزا وتضم مجموعة طيبة من اللاعبات سيكون بمقدورهن كسب الرهان واللحاق بفريق باب الجديد في الوطني «أ» خاصة وأن الحظوظ ستكون قائمة أمام فتيات جمعية حمام الشط اللاتي سيكن بدورهن أمام فرصة أخيرة لتفادي النزول إلى الوطني «ب» في هذا الموسم الذي عاش خلاله فريقهن أزمة نتائج.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499