الترجي الرياضي: البدري وكوم تحت رادار فرق فرنسية وألمانية... والبلايلي يطمئن الجماهير

رغم تشكيك البعض في قدرة الفريق على الخروج بنتيجة ايجابية وخاصة تقديم أداء

لائق في ثاني مواجهات دوري مجموعات كاس رابطة الأبطال نظرا للمستوى المتواضع الذي قدمه الفريق في المقابلات الأخيرة إضافة إلى الغيابات المؤثرة على مستوى التشكيلة الأساسية إلا أن الترجي استطاع تبديد الشكوك والضرب بقوة بهز شباك ممثل كرة القدم البوتسوانية برباعية مع أداء جيد خاصة خلال الشوط الثاني.
الانتصار والتربع على رأس المجموعة في انتظار التأكيد خلال قادم المواعيد التي ستنطلق بعد نهائيات كاس العالم لا يخفي بعض النقائص التي تعرفها المجموعة والتي ستكون محل تحرك كبير من قبل الهيئة المديرة الساعية إلى تعزيز الخطوط الثلاثة بأسماء لها من الإمكانيات ما يضمن للفريق الذهاب بعيدا على المستوى القاري والمحلي.

بن يحيى يؤكد رضاه على مردود الفريق
نبقى مع لقاء تاون شيب البوتسواني أين أكد مدرب الترجي خالد بن يحيى في تصريح لـ«المغرب» رضاه التام على أداء الفريق مبرزا أن حجم العمل وماراتون المقابلات التي مر بها الفريق في ظرف وجيز يجعله عاجزا عن مطالبة اللاعبين بمردود أفضل, كما أضاف بن يحيى أن فريقه كان قادرا على تحقيق انتصار بنتيجة اكبر كانت تصل إلى 8 أهداف لولا استسهال اللاعبين المهمة خاصة بعد تسجيل الهدف الأول ليكون التدارك في الشوط الثاني, أما عن الكم الهائل من الفرص المهدورة وغياب التركيز عن اللمسة الأخيرة فقد أشار بن يحيى ا ن الاهم هو قدرة الفريق على خلق كم هائل من الفرص على أن يتم خلال الفترة القادمة التي ستعرف توقف النشاط التكثيف من العمل لتجاوز بعض النقاط سواء منها الهجومية أو الدفاعية أو المتعلقة بوسط الميدان.

منصر خارج الحسابات
استئناف الفريق لنشاطه بصفة رسمية سيكون مجددا من بوابة كاس رابطة الأبطال الإفريقية أين سيستضيف الترجي يوم 17 جويلية ممثل كرة القدم الأوغندية فريق كامبلا سيتي في لقاء سيعرف غياب محمد علي منصر بعد تحصله أمس على الإنذار الثاني على التوالي غياب سيتزامن مع تعزيزات اضافية ستتعلق اساسا بخط الدفاع الذي يسجل عودة كل من المباركي والمشاني والطالبي وخط الهجوم بالتحاق الخنيسي والجويني في انتظار ما ستكشف عنه فترة الميركاتو الصيفي من تعزيزات إضافية.

تحت المجهر
للقاء الثاني على التوالي سجلت المنصة الصحفية لملعب رادس تواجد مبعوثين من فرق أروبية لمتابعة بعض اللاعبين فبعد أن كانت الأضواء مسلطة في لقاء الشبيبة من قبل مبعوثي فريق قاسم باشا التركي على الجزائري يوسف البلايلي فان لقاء توان شيب سجل تواجد مبعوثين من ألمانيا وأخر من فرنسا علم «المغرب» متابعتهم للثنائي فرانك كوم وأنيس البدري الذي تألق بشكل لافت.

البلايلي يرفض الرحيل
نبقى مع الأسماء التي أصبحت محل متابعة من بعض الفرق الأجنبية رغم تأكيد الهيئة المديرة للترجي مرارا وتكرارا رفضها المطلق التفريط في ركائزها في الوقت الحالي نظرا لقيمة المواعيد والرهانات التي تنتظر الفريق في موسم المائوية لنشير إلى تأكيد الجزائري يوسف البلايلي في تصريح لـ«المغرب» رفضه أي عرض وتشبثه بمواصلة المشوار في الترجي مبرزا أن هدفه في الوقت الحالي بلوغ الأهداف التي عاد من اجلها للترجي وعلى رأسها كاس رابطة الأبطال الإفريقية.

ماذا عن محمود؟
سبق أن اشرنا إلى وجود اهتمام من قبل الهيئة المديرة للترجي ببعض الأسماء المحلية خاصة منها الشابة التي سيكون بإمكانها تقديم الإضافة سواء على المدى القريب أو البعيد آخر المستجدات المتعلقة بالانتدابات المحلية عنوانه المدافع المحوري الشاب للملعب القابسي أيمن محمود وذلك بطلب من المدرب خالد بن يحيى الذي يدرك جيدا حقيقة إمكانيات اللاعب بعد أن اشرف في وقت سابق على تدريبه ليظل القرار الأول والأخير للهيئة المديرة التي لم تتخذ بعد قرار نهائيا لعدة أسباب أبرزها اقتراب عودة الثنائي الطالبي والمشاني إضافة إلى تواجد الذوادي مع رغبة كبيرة للاستنجاد بخدمات لاعب دولي يمتلك من الخبرة والإمكانيات ما يخول له تقديم إضافة فورية.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499