مستقبل رجيش – النجم الساحلي (0 - 5): الخبرة قالت كلمتها...

حسم النجم الساحلي تأهله الى المربع الذهبي لكأس تونس اثر فوزه على مستقبل رجيش

بخماسية نظيفة تفوقت فيها الخبرة على طموح الفريق المحلي بعد مسيرته المتميزة وبلوغه دور الثمانية في مشاركة تاريخية، ولم تكن بداية المباراة سهلة بما أن المستقبل أحسن الدفاع عن مناطقه الخلفية خاصة في الفترة الأولى لكن فريق جوهرة الساحل سخر كل أسلحته لحسم التأهل في مباراة ضخ فيها مدربه خير الدين مضوي دماء جديدة بالتعويل على وجدي كشريدة ومرتضى بن وناس اللذيِن ساهما في تأهل الفريق إلى الدور القادم.

وكانت البداية قوية من فريق جوهرة الساحل لمباغتة منافسه بصفة مبكرة بعد عملية منظمة بدأت من وجدي كشريدة نحو إيهاب المساكني الذي مهد لمحمد المثناني لكن محاولة هذا الأخير اصطدمت بالقائم. واستغرق رد فعل المحليين اكثر من 20 دقيقة حيث سجلنا أول المحاولات في الدقيقة 23 بعد ركنية نفذها حسن صيود لكن كرته أخطأت المرمى. ووجد زملاء حمزة لحمر صعوبات كبيرة في اختراق دفاع مضيفه وهو ما جعله يحاول تنويع هجوماته على الأروقة لكنه اصطدم باستماتة من زملاء ياسين بوشعالة الذين لم يكتفوا بالدور الدفاعي بل حاولوا الوصول الى مرمى زياد الجبالي باعتماد سلاح الهجمات المرتدة...ولم يرض الضيوف بالعودة الى حجرات الملابس قبل تحقيق التقدم وهو ما تسنى قبل دقيقتين من نهاية الوقت الأصلي للفترة الأولى بعد توغل وجدي كشريدة من الجهة اليمنى الذي سدد كرة غالطت الجميع واستقرت في زاوية صعبة من مرمى المستقبل معلنة عن الهدف الأول لكتيبة خير الدين مضوي.

بن وناس يتألق
ارتفع النسق في الشوط الثاني من خلال محاولات النجم لإضافة الهدف الثاني لكن دفاع المحليين كان في الموعد من نادر قارة، من جهته لم يعد من حل أمام المحليين إلا لعب ورقة الهجوم وهو ما تحقق من خلال ضغطهم على المناطق الدفاعية للنجم الذي أثمر مخالفة لم تشكل خطورة على مرمى النجم. فريق جوهرة الساحل كان مطالبا بجلب لاعبي المنافس من مناطقهم لخلق المنافذ عن طريق الكرات القصيرة وزاد تألق الحارس محمد قريع من صعوبة مهمتهم لكنه لم يصمد أمام ضغط النجم فتمكن مرتضى بن وناس مصدر الخطر على دفاع المحليين، من تسجيل الهدف الثاني بعد كرة اولى من المثناني أرجعها الحارس محمد قريع لكن من سوء حظه جاءت امام بن وناس الذي اسكن الكرة الشباك. ويبدو أن الهدف فتح شهية الضيوف خاصة بالنسبة الى العناصر التي نالت فرصتها في هذا اللقاء بعد غياب على غرار مرتضى بن وناس الذي سجل الهدف الثالث والثاني له بعد كرة الشرميطي التي اصطدمت بالقائم وعادت أمامه ولم يضع فرصة التجسيم. وأمام الحصيلة الكبيرة، رمى المستقبل المنديل وتتالت الاخطاء على غرار عرقلة الحارس لامين الشرميطي وإعلان الحكم عن ضربة جزاء سجلها حمزة لحمر في الدقيقة 65 قبل ان يرفع سليم بن بلقاسم الحصيلة الى 5 أهداف قبل 8 دقائق من نهاية الوقت الأصلي اثر إمداد من الجهة اليسرى من ايهاب المساكني لتنتهي المباراة بتأهل النجم اثر فوزه بخماسية نظيفة على مستقبل الرجيش.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499