الترجي الرياضي: سهلة أمام ربيع صعبة على الرجايبي... ولا إشكال بين بن يحيى وبن حتيرة

رغم بعض العثرات التي عرفها الفريق مع المدرب خالد بن يحيى وأبرزها الانسحاب مبكرا من سباق الكأس

ثم هزيمة أمام الجار النادي الإفريقي إلا أن الأخير يحضى بدعم كبير من الجماهير التي وجدت في مدربها الجديد ما عجزت العديد من الأسماء على غرار البنزرتي والكبير على تحقيقه وهو الأداء الذي ظل لعدة أشهر سجلت مرور العديد والعديد من مواهب كرة القدم المحلية والإفريقية على حديقة حسان بلخوجة غائبا رغم حضور النتيجة التي اعتبرتها الجماهير غير كافية.

الأداء وإن كان المطلب الجماهيري الأول الذي نجح بن يحيى في تلبيته فان العديد من النقاط استطاع الأخير تحقيقها على ارض الواقع ولعل أبرزها حب الانتصار والاندفاع الذي غاب عن العديد والعديد من المقابلات إضافة إلى الثورة التكتيكية بإحداث تغيير كلي على مستوى طريقة لعب الترجي بتحرير اللاعبين من الهاجس الدفاعي ومنحهم نزعة هجومية خاصة إذا تعلق الأمر بفرانك كوم وكوليبالي مع إعادة الثقة للبعض الأخر على غرار محمد علي منصر الذي تم التخلي عن خدماته في شكل إعارة بطلب من المدرب السابق البنزرتي نظرا لعجز اللاعب عن تقديم الإضافة اللازمة إلى ركيزة من ركائز وسط ميدان الترجي.

ماذا عن الربيع؟
منصر ليس الوحيد الذي استغل الفرصة التي منحها له بن يحيى بما أن الأمر يتعلق كذلك بحسين الربيع الذي كان ضمن قائمة الأسماء المرشحة للرحيل مع نهاية عقده في جوان القادم ليكون للأخير رأي مخالف باستغلاله تواجد شمام في محور الدفاع واستغلال الفرصة كاملة لتأكيد حقيقة إمكانياته بما فتح الأبواب أمام الهيئة المديرة لإعادة النظر في إمكانية رحيله رغم أن جميع المؤشرات والكواليس تؤكد أن الأخير في الطريق إلى تمديد عقده شانه في ذلك شان قائد الفريق خليل شمام.

لا وجود لإشكال بين بن يحيى وبن حتيرة؟
راجت خلال الساعات القليلة الماضية وبالتحديد بعد لقاء الملعب التونسي أخبار عن وجود إشكال بين بن يحيى واللاعب أنيس بن حتيرة نظرا لعدم التعويل على خدماته الامر الذي كان محل تدقيق من «المغرب» الذي علم من مصدر مقرب من مدرب الترجي ان العلاقة التي تجمع بين الطرفين جيدة كما هو الحال بين المدرب وجميع اللاعبين نفس المصدر أكد ان بن يحيى على تواصل يومي مع لاعبه قصد تشجيعه على المزيد من العمل لنيل فرصة في التشكيلة الأساسية شانه في ذلك شان بقية اللاعبين على غرار الرجايبي.

وضعية صعبة للرجايبي
نبقى مع الرجايبي وإن كانت الأبواب مفتوحة على مصراعيها كما سبق أن اشرنا أمام حسين الربيع لمواصلة المشوار مع الفريق لفترة إضافية سيتم تحديدها مع اقتراب موعد الميركاتو الصيفي فان الوضعية تعد مخالفة تماما مع ادم الرجايبي فدعم بن يحيى للاعب وتشجيعه له قصد تطوير أدائه قد لا يكون كافيا لمواصلة المشوار مع الترجي في ظل المنافسة القوية مع البدري والبلايلي والماجري...

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499