إيقاف عون أمن و27 شخصا بعد دربي العاصمة

أصدرت وزارة الداخلية أمس بيانا عن حصيلة الاشتباكات التي شهدتها مواجهة القمة بين الترجي الرياضي والنادي الإفريقي

والتي عرفت جملة من التجاوزات كان فيها أحد أعوان الأمن طرف في خصوص إدخال الشماريخ حيث أعلنت وزارة الداخلية إيقافه فيما شملت الإيقافات 30 شخصا.

وفي ما يلي بيان وزارة الداخلية عن أحداث الدربي:
أعلنت وزارة الداخلية أنه إثر مقابلة الترجي الرياضي التونسي والنادي الإفريقي التي دارت يوم الأحد 03 ديسمبر 2017 بالملعب الأولمبي برادس تم تسجيل ما يلي:
تعرض 8 أشخاص إلى إصابات مختلفة أثناء عملية تدافع فيما بينهم حيث تمّ إسعافهم على عين المكان من قبل اعوان الحماية المدنية.
الإحتفاظ بـ 27 شخصا من أجل تورطهم في قضايا مختلفة)مفتش عنهم،حالات سكر، مخدرات،عنف، إدخال شماريخ (بعد إستشارة النيابة العمومية).
الإحتفاظ بـ 3 أشخاص من أجل رشق السيارات المارة بالحجارة جهة مرناق وتعرض أحد المتضررين إلى إصابة على مستوى الرأس والعين.
تعرض 03 سيارات أمنية للرشق بالحجارة والإضرار.

وبخصوص التصدي لظاهرة إدخال الشماريخ والألعاب النارية إلى الملاعب توضح وزارة الداخلية أنه تمت مباشرة العديد من القضايا العدلية خلال المقابلات السابقة في شان بعض العملة التابعين للحي الوطني الرياضي وأمنيين من أجل مساهمتهم في تسهيل عملية إدخال الشماريخ والألعاب النارية إلى الملاعب، آخرها كان يوم الأحد 03 ديسمبر 2017 حيث تمّ ضبط أحد أعوان الأمن بصدد محاولته إدخال الشماريخ إلى الملعب واتخاذ الإجراءات القانونية في شأنه.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499