النادي الإفريقي: مفاوضات من أجل الترفيع في عدد الجماهير

مازالت هيئة النادي الإفريقي في مفاوضات مع السلطات الأمنية من أجل الترفيع في عدد الجماهير الممنوح لمباراة إياب نصف نهائي كأس الاتحاد الإفريقي أمام فريق «سوبر سبورت يونايتد» الجنوب إفريقي عشية الأحد 22 أكتوبر الجاري بداية من الساعة السابعة في أولمبي رادس.قد انتهت بالتعادل الإيجابي بهدف من الجانبين.

وكانت وزارة الداخلية قد أعلمت هيئة الأحمر والأبيض أنها قررت منح الأفارقة 30 ألف تذكرة فقط مقلصة العدد الذي كانت منحته في مواجهة الدور ربع النهائي أمام مولودية العاصمة بـ10 آلاف تذكرة ويعود ذلك لكم الشماريخ التي أشعلها جمهور الإفريقي في تلك المواجهة وهو ما دفع السلطات إلى تقليص العدد لكن يبدو أن هيئة نادي باب الجديد لم تقتنع بهذا الرقم حيث تواصل المساعي لإقناع السلطات الأمنية لرفع العدد الممنوح إلى 40 ألف على الأقل في ظل رفض وزارة الداخلية طلب الإفريقي بتمكينها من 50 ألف تذكرة في مواجهة 22 أكتوبر.
وتؤكد مصادرنا أن المفاوضات مازالت قائمة بين الطرفين من أجل إيجاد صيغة ترضي هيئة النادي الإفريقي والسلطات الأمنية حيث من المنتظر أن تشهد نهاية الأسبوع اجتماعا بين مسؤولي النادي الإفريقي وممثلي وزارة الداخلية من أجل الحسم نهائيا في عدد التذاكر التي ستمنح لجماهير الأحمر والأبيض في مباراة إياب الدور نصف النهائي لكأس الاتحاد الإفريقي.
وتبحث هيئة نادي باب الجديد تواجد الجماهير بعدد أكبر من أجل مساندة المجموعة في مواجهة هامة ومصيرية لممثل الكرة التونسية من أجل الوصول إلى نهائي كأس «الكاف» والأهم توفير عادات مالية هامة على غرار ما حدث في مباراة ربع النهائي لعلها تعين الهيئة أمام المصاريف اليومية التي تجابهها إضافة إلى تمكين اللاعبين من المنح التي أعلن عنها في صورة وصول الفريق إلى النهائي القاري.

«أبوكو» يستأنف التمارين
فرضت التزامات المنتخب الغاني بتصفيات كأس العالم والمباراة الودية لمنتخب النجوم السوداء ابتعاد المدافع «نيكولاس أبوكو» عن تمارين النادي الإفريقي استعدادا للمواجهة المنتظرة في إطار الدور نصف النهائي لكأس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم حيث شهدت تمارين الأمس عودة الغاني للتدرب مع المجموعة حيث بات «أبوكو» أحد الحلول الدفاعية الناجعة في صفوف الأحمر والأبيض والأكيد أن خوضه مواجهتــي المنتخـــب الغانــــــي أساسيــــا يزيد في ثقته في إمكانيته ليواصل التألق مع النـــــادي الإفريقي وخاصة في مواجهة نصف نهائي «الكـاف» التي يعول عليها الأفارقة الكثيـــر من أجـــل تجديد العهد مـع نهائيات المسابقات القارية الغائبة منذ موسم 2011...
«أبوكــــو» أصبح أساسيا مع الــمدرب «ماركو سيموني» الذي أكد أن الغاني خارج نطاق المنافسة في الخط الخلفي للأحمر والأبيض خاصة أنه منحه الحصانة التي بحث عنها منذ تولي مهمة تدريب النادي الإفريقي كما أنه أعاد التوازن المفقود لهذا الخط.

«روزيكي» في الانتظار
تطرقنا في أعداد سابقة إلى وضعية المهاجم العائد «ماثيو روزيكي» وقانونية مشاركتـــه مع النادي الإفريقي في المسابقة القارية ويبدو أن الأمور سارت كما ترغب هيئة الأحمر والأبيض التي تؤكد مصادرنا أنها تلقت أخبارا سعيدة من الاتحاد الإفريقي لكرة القدم تتمثل فإن مهاجم منتخب الزيمبابوي باتت مشاركته في الدور نصف النهائي قانونية بعد انتهاء المدة التي يتطلبها ملف تأهيله القاري وبذلك بات «روزيكي» على ذمة الإطار الفني للنادي الإفريقي الذي يبدو أنه متحمس لمشاركة المهاجم في المواجهة القادمة خاصة مع النقص الذي يشكوه الخط الأمامي لممثل الكرة التونسية.
على صعيد أخر طوقت هيئة الأحمر والأبيض ملف الثنائي عبد اللطيف أنان وياسين الشماخي اللذين باتا رسميا مؤهلان للعب مع النادي الإفريقي في البطولة المحلية بعد تأخر تأهيلهما رغم قدومهما منذ الصائفة الماضية.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499