النادي الإفريقي- نجم المتلوي (2 - 0): «كوتشنغ» العابدي حسم انتصار الأفارقة

قلص النادي الإفريقي بفوزه أمس في اللقاء المتأخر أمام نجم المتلوي الفارق مع ثنائي الصدارة ليؤكد أنه دخل المنافسة على اللقب وبات أحد الفرق المرشحة ولم يقف فوز الأفارقة عن هذا المعطي فقط بما أن النقاط الثلاث المحققة فضت الشراكة مع نجم المتلوي في المركز الثالث.

شهاب الليلي حسم الحوار التكتيكي مع المدرب محمد الكوكي حيث كان لكوتشنغ علي العابدي حاسما في تحديد هوية الفائز بالمواجهة التي تسيدها زملاء صابر خليفة خاصة في الشوط الثاني بحسمها بهدف أول عبر أسامة الدراجي وثاني عبر البديل النجاح علي العابدي.
في المقابل ترجمت الأزمات المالية التي عاشها نجم المتلوي في هذه الأونة المردود المقدم من طرف زملاء المتألق بلال السويسي الذي كان حاسما في عدة فرص للنادي الإفريقي وساهم في خروج نجم المناجم بثنائية فقط.

حسابات الشطر الأول
منذ الدقائق الأولى أعلن النادي الإفريقي عن نواياه بالوصول إلى شباك مرمى الحارس بلال السويسي حيث انطلقت العمليات الهجومية من الجهة اليمني عن طريق بلخثير لكنها لم تأت بالجديد ليكون ثاني العمليات من الجهة اليسري عن طريق سليمان كشك إلا أن الدفاع تدخل عن طريق العياري ليواصل الأفارقة طموحاتهم الهجومية عبر الدارجي الذي طلب بضربة جزاء بعد تصويبة تصدي لها المدافع صدام بن عزيزة أعلن أثرها الحكم سليم بلخواص مواصلة اللعب...
نجم المتلوي وكالعادة أكد خصاله باللعب على الهجمات المعاكسة خاصة مع الخطة التكتيكية التي اعتمدها المدرب محمد الكوكي ومع تقدم الدقائق انحصر اللعب في وسط الميدان دون تسجيل أي فرص من الطرفين لتسيطر الحسابات على المباراة خاصة أن الفريقان يبحثان عن نقاط الانتصار والاقتراب أكثر من ثنائي الصدارة وتقليص الفارق لتعلن هذه المعطيات حسابات في الشطر الأول من المواجهة.

المتلوي خطير
في ظل تقدم الدقائق وبحث الأفارقة عن التقدم في النتيجة كان دفاع المتلوي متمسكا وأجهض كل طموحات زملاء الدراجي في الوصول إلى شباك السويسي لينطلق المتلوي في نسق هجماته المعاكسة التي كانت خطيرة على دفاع النادي الإفريقي خاصة مع الثلاثي البكوش والمعواني وبن حمودة خاصة البكوش الذي كان قريبا من مباغتة الأفارقة إلا أن تدخل الجزائري بلخثير كان حاسما ليواصل الضيوف نسج هجماتهم المعاكسة مع الحصول على مخالفات لم تأت بالجديد في دقائق عرفت أفضلية لأبناء المدرب محمد الكوكي...
الإفريقي كان قريبا من تدوين أولى الأهداف في أخطر فرص الشوط الأول أثر عمل من الظهير الأيمن بلخثير لكن تسديدة وسام يحيي وجدت أيمن العياري على الخط النهائي للمرمى لينقذ مرمى المتلوي من الهدف الأول الذي بحث عن التقدم في أخر دقائق الفترة الأولى لتتعدد الهجمات خاصة عبر الشنيحي لكن كالعادة دون جديد ليعلن سليم بلخواص عن نهاية الفترة الأولى بالتعادل السلبي.

الإفريقي يضغط
دون مقدمات انطلق النادي الإفريقي الشوط الثاني بتهديد مرمى نجم المتلوي لتعلن الدقيقة الأولى أولى الفرص عبر القائد صابر خليفة إلا أن العارضة رفضت تسديد مهاجم المضيف ليزيد الأفارقة من الضغط عبر مهاجمي روزيك لكن وصول الدراجي كان متأخرا ليعلن أبناء الليلي عن طموحاتهم منذ الدقائق الأولى للفترة الثانية...

الإفريقي واصل بحثه عن التهديف مستغلا هفوات المدافع أيمن العياري إلا أن الشنيحي المنفرد بالحارس بلال السويسي الذي تألق وأنقذ مرماه من الهدف الأول في دقائق عرفت سيطرة كلية للأحمر والأبيض ليكون التغير الهجومي من الليلي بإخراج كشك وتعويضه بالعابدي وراء الهدف الأول للنادي الإفريقي والذي دونه أسامة الدراجي في تمام الدقيقة 65 ليعلن هذا الهدف ترجمة سيطرة الأفارقة على الفترة الثانية.
ولم يكتف الإفريقي بالهدف المسجل بما أن المدافع فخر الدين الجزيري كان قريبا من الهدف الثاني لكن تألق بلال السويسي حال دون ثنائية النادي الإفريقي الذي واصل الضغط عبر غازي العيادي إلا أن كرته مرت فوق العارضة.

كوتشنغ العابدي
كما يقال في عالم الساحرة المستديرة فإن الشوط الثاني هو شوط المدربين وهو ما ترجمه مدرب النادي الإفريقي شهاب الليلي على أرض الواقع بعد قراءته المتميزة للفترة الثانية بالتعويل على خدمات الظهير الأيسر علي العابدي مكان سليمان كشك ليعطي البديل بعدا هجوميا جديدا للفريق المضيف حيث كان العابدي وراء التمريرة الحاسمة للهدف الافتتاحي لنادي باب الجديد فيما أكدت الدقيقة77 حسن اختيارات الليلي بما أن البديل علي العابدي جاء بالخبر السعيد ودوّن الهدف الثاني للنادي الإفريقي مؤكدا تقدم الأحمر والأبيض في شوط ثان كان لكوتشنغ الليلي كلمة السر في حسم المواجهة.

الكوكي يصل الملعب بمفرده
قبل ساعة من ضربة بداية مباراة النادي الإفريقي ونجم المتلوي وصل مدرب فريق المناجم محمد الكوكي بمفرده على متن سيارته الخاصة فيما سبقه اللاعبون في الحافلة التي خصصتها الهيئة المديرة لفريق نجم المتلوي في خطوة تؤكد الأخبار التي تحدثت عن قطيعة منتظرة بين الطرفين في ظل الأزمة المالية الكبيرة التي يعيشها الفريق...
وكانت عدة أخبار تحدثت عن نهاية الرحلة بين الكوكي ونجم المتلوي وتلويح المدرب بورقة الاستقالة لكنه فند ذلك إلاّ أنّ حادثة وصوله إلى أولمبي رادس بمفرده وعدم التواجد مع المجموعة زاد في تأكيد توتر العلاقة بين المدرب والهيئة المديرة.

للأرشيف:
تشكيلتا الفريقين:
النادي الإفريقي: بن مصطفى - بالخيثر - كشك - العيفة - الجزيري - العيادي - يحيى - الدراجي - الشنيحي - خليفة - روزيك
نجم المتلوي: السويسي- المازني - التيمومي - بن عزيزة- العياري - خليخ- باسيرو- المعواني - الحكيمي- بن حمودة- البكوش

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499