البطولة العربية للأندية في الكرة الطائرة: خطأ في سحب قرعة نصف النهائي كاد يقود المسابقة إلى المجهول

• عندما يرمي الاتحاد العربي بنفسه في ساحة الاحتجاجات والتأويلات...

عندما ضبط الاتحاد العربي للكرة الطائرة روزنامته للنسخة الرابعة و الثلاثين من البطولة العربية للأندية بسوسة و مساكن التي انطلقت منذ 19 فيفري وتختتم يوم الاثنين القادم 29 فيفري

وضعت القرعة ممثلي الطائرة التونسية النجم الساحلي والنادي الصفاقسي في

مواجهة مباشرة ضمن نصف النهائي لكن في ليلة الخميس والفرق تستعد لخوض غمار دور الثمانية أعلن الاتحاد العربي عن وجود خطأ في عملية القرعة وهو ما حتم إجراء تحوير على البرنامج بعد أن تبين أن القرعة الأولى لا تستجيب للوائح مسابقات الاتحاد العربي
وبالخصوص المادة 3.3 .13 وهذه المادة تشير الى أن الفائز من المباراة رقم 34 ( النادي الصفاقسي - الاتحاد السعودي ) يتبارى مع المنتصر من المباراة رقم 35 (الريان القطري - سموحة المصري -وهذا الأخير تأهل أمس بعد فوزه ب 3 أشواط نظيفة) والفائز من مباراة رقم 33 ( النجم الساحلي - النصر البحريني ) يلاقي الفائز من مباراة رقم 36 ( السويحلي الليبي - الأنوار اللبناني) وهذا يعني أن الفريقين التونسيين في صورة التأهل لا يمكن أن يلتقيا إلّا في الدور النهائي.

والبرنامج الجديد الذي تم تعديله في الساعات القليلة الماضية لم يرق لبعض الفرق على غرار النادي الصفاقسي و السويحلي الليبي وكان مقر إقامة الوفود المشاركة مسرحا لليلة طويلة عرفت الاحتجاجات إلى ساعات الصبح الأولى تخللها تهديد بعض الفرق بمغادرة المسابقة قبل أن تتواصل محاولات الإقناع إلى الثانية صباحا ويقبل المحتجون على مضض النظام الجديد للمسابقة وفي النفوس الكثير من الغضب ونقاط الاستفهام من اتحاد عربي كان من المفروض أن يجعل من البطولة التي بلغ عمرها 34 دورة علامة مضيئة تحسب له لا أن ينغصها بخطأ بدائي كان يمكن أن يجر المسابقة إلى مصير مجهول.

‹المغرب الرياضي› حاول في الورقة التالية أن يستطلع موقف مسؤول أحد الفرق التي احتجت وهو مراد التريكي من النادي الصفاقسي مع توضيح لرئيس لجنة التنظيم راضي بن علي :

مراد التريكي (رئيس فرع الكرة الطائرة بالنادي الصفاقسي):
«توقيت التغيير طرح عديد التساؤلات...»
«ما حصل لا يشرف بتاتا المنظمين حيث كان من المفروض ان تعطي البطولة الإضافة لا أن تكون نقطة سوداء...كنا ننتظر أن يكون هناك نصف نهائي تونسي يجمعنا بالنجم الساحلي بناء على عملية القرعة الاولى لكن تم تغيير البرنامج ليلة الخميس وهو ما أفرز العديد من التساؤلات لماذا تم التفطن إلى الخطأ ليلة الأدوار ربع النهائية؟ كما أننا تعودنا أن كل التغييرات يتم إشعارنا بها عبر البريد الالكتروني لكن التغيير الأخير تم إعلامنا به من خلال ورقة وضعت في قاعة الاستقبال ...قد يتساءل البعض عن سرّ غضبنا والحال أننا في كل الحالات سنلاقي النجم الساحلي في النهائي لكن أقول أن مواجهته في نصف النهائي قد تختلف عن مواجهته في المباراة النهائية ففي هذه المرحلة الختامية قد يتم تعيين حكم في آخر مبارياته ويكون هدفه تقديم هدية للمنافس ...هذا ما جعلنا نحتج قبل أن يجتمع بنا رئيس لجنة الاحتكام الجزائري عقبة قوقام وقدم اعتذاراته على الخطأ وتم تطويق الإشكال في ساعة متأخرة من الليل ، وماحصل لن يمنعنا من الدفاع عن حظوظنا إلى آخر رمق...»

راضي بن علي (رئيس لجنة تنظيم البطولة):
«القرار كان من مشمولات الاتحاد العربي ولا دخل فيه للجنة التنظيم»
«نحن نتفهم الاحتجاجات والغضب الذي رافق الإعلان عن الخطإ في القرعة ليلة الخميس حيث تم التفطن إلى الخطإ في الساعة الثالثة مساء لذلك استغل الاتحاد العربي حفل الاستقبال الذي انتظم في السادسة لإعلام الفرق المشاركة بالتغيير ومن الطبيعي أن لا يروق هذا التغيير لمسؤولي بعض الفرق الأمر الذي حتم الاجتماع بهم إلى ساعة متأخرة من الليل لتبادل وجهات النظر ومحاولة تهدئتهم وسعينا الى أن نبرهن لهم أن ما حصل خطأ من الاتحاد العربي والتحوير قراره ولا دخل للجنة التنظيم فيه ولا صحة لما روج أنها تسعى الى نهائي تونسي.»

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499