هل توفرت الشجاعة الادبية لدى الرئيس الجديد لجامعة المصارعة ؟

بنتيجة 15 – 6 من اصل 22 صوتا (نادي وحدات التدخل احتفظ بصوته), فاز حسين الخرازي على حساب الحبيب لكحل برئاسة الجامعة التونسية للمصارعة...

وقبل الجلسة العامة احتدم التنافس لكن الان لا سبيل الا التفكير في الصالح العام الذي يقتضي الترفع عن الانا والشخصنة ومعهما التقرب والتبجيل...
وقبل حصول هذه النتيجة كنا تعرضنا من ريو حيث دارات الالعاب الاولمبية الى خطا فادح لا يشرف رياضة المصارعة ولا أي اختصاص تونسي اخر يشترط فيه على اللاعب والمدرب مراقبة الوزن في كل ان وحين حتى لا تجدنا من المفضوحين يوم الكيل

وزيادة الوزن يتحمل أوزارها اللاعب لا محالة لكن تثقل الاوزار لدى من بيده سلطة الرقابة ومحمول عليه دور المتابعة وهو المدرب
ومن سوء حظ الرئيس الجديد لجامعة المصارعة ان نجد شقيق المدرب الواقع في الخطا وهو فوزي الخزاري
والامل ان يتحلى رئيس الجامعة بالشجاعة الادبية وان يكون اول قرار يعلنه هو ابعاد صاحب الخطإ واعفائه من مهامه...
واذا تراجع الخرازي على هذا فانه سيصبح قدوة لجميع رؤساء الجامعات
لا مكان في المنتخبات الوطنية لمدرب ياتي مثل هذا الخطا
ولا مكان ايضا في جامعاتنا لرئيس يتغافل عن خطإ من صنع صديق او شقيق
اذا فعلها حسين الخرازي فانه سيقدم افضل عينة في العدل وهو الاقرب الى معاني العدل والحكم بالقسطاس... فالرياضة تحتاج الى هيبة ولو كان ذلك على حساب شقيق...

و للحديث بقية
مع تحيات الطاهر ساسي

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499