ثقافة و فنون

أربعة أشهر مرت على تعيين السيدة سنية مبارك وزيرة للثقافة ، من يوم 6جانفي 2016 تاريخ تسلم الوزيرة ا لحالية لمهامها الى اليوم ماذا قدمت الوزيرة للمشهد الثقافي في تونس؟، منذ الاعلان عمن سيكون على راس وزارة الثقافة قوبل اسم سنية مبارك بالرفض وقال المهتمون بالثقافة

الشعراء الكبار لا يموتون، يرحلون نعم ولكنهم لا يموتون وانت يا اولاد احمد لم تمت لانك شاعر كبير من طينة الشعراء الذين عرّشوا في ذاكرة الشعوب والتاريخ ومن سلالة الذين وهبوا حياتهم وشعرهم من أجل الحرية والعدالة والكرامة الانسانية، اولاد احمد صوت

هل يتساوى المرضى أمام القواعد الطبية والحلول العلاجية؟ كيف تؤثّر التّركيبة الوراثية في المسار العلاجي؟ هل تستوفي التحاليل البيولوجية والعضوية الصّرفة الظّواهر الباتولوجية؟ أليست الجوانب النّفسية مؤثّرة في التركيبة الجينية؟ أيّ معنى لمزاعم المساواة فوق طاولة التشريح الطبي؟

احتضن مساء السبت 14 ماي الجاري فضاء المركز الثقافي الجامعي بقابس فعاليات الدور النهائي للمسابقات الثقافية بين معاهد الجهة التي بادرت الى احداثها تنسيقية ضمت ممثلين عن المعاهد الثمانية المشاركة ..

بعد «تذكرة إلى القدس»، «أخي عرفات»، «رسائل من اليرموك»... وقائمة طويلة من الأفلام والأعمال السينمائية، حطّ المخرج الفلسطيني المعروف «رشيد المشهراوي» الرّحال بتونس حيث اختار أن تدور مشاهد فيلمه الجديد «كتابة على الثلج» بمعتمدية طبرقة من ولاية جندوبة ...

حادثة غريبة جدت بالمحكمة الابتدائية صفاقس تمثلت في اصدار قرار نقلة بشأن كاتبة بالمحكمة الابتدائية بصفاقس الى المحكمة الابتدائية بساقية الزيت، نقلة بسبب قصيد؟ نقلة من العمل بسبب كلمات خطتها تونسية على صفحتها الخاصة على الفايسبوك؟ نقلة اثارت ضجة المهتمين بالكلمة و قالوا

في إطار مشروع « مبدعون من أجل الحياة» وبتنظيم من المركب الثقافي بالمنستير وبتنسيق عام من الأستاذ محمد سعد برغل، انطلقت الندوة العلمية « الثقافة الافتراضيّة وتحصين العقل « أواخر الأسبوع وهدفت هذه الندوة إلى تأكيد انخراط المبدع، بما هو مبدع، في صناعة ثقافة

سيتفرغ هذه الأيام الفنان علي بتروني مؤسس تظاهرة «الأيام المتوسطية للفنون البصرية» في دورتها الثالثة بعد أن أمن حضور العشرات من الفنانين والفنانات من بلدان متوسطية، جاؤوا ليقولوا لا وألف لا للارهاب لأن تونس للفن والثقافة والإبداع، وأن «على هذه الأرض ما يستحق الحياة».

بسهرة تكريم المبدعين والفرق المسرحية المشاركة من تونس والجزائر ومصر، أسدل الستار على فعاليات النسخة الرابعة لمهرجان قفصة للفرجة الحية. التي أوفت بوعودها، رغم الغياب الاعلامي، وخاصة من حيث التغطية التلفزية التي تتوخى سياسة النعامة. وهو ما حدث قبل مدة مع مهرجان

في زمن غصّت فيه الشاشات ببرامج «الشو» واللهاث المحموم وراء»البوز» إلى حدّ الإسفاف والاشمئزاز...وفي عصر انتحرت فيه الثقافة على واجهة التلفازات وذهبت فيه اللغة العربية أدراج الرياح في وسائل الإعلام المرئية... يطالعك من هناك، وعلى إحدى الفضائيات

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499