بين جمعية النادي الثقافي علي البلهوان و سفارة ألمانيا بتونس: ألعاب جديدة للأطفال ذات صبغة بيئيّة

بعد إمضاء عقد اتفاق الشراكة بين جمعية النادي الثقافي علي البلهوان و سفارة ألمانيا بتونس وبدعم من النيابة الخصوصية ومعتمدية عين دراهم، انطلق يوم الأحد 14 أوت 2016 انجاز مشروع « الألعاب الخشبية» والذي سيتواصل حتي شهر نوفمبر المقبـــل والمتمثل في ورشة مجهّزة لابتكار وتصميم

ألعاب جديدة للأطفال ذات صبغة بيئيّة ومستدامة ومصنوعة من خشب الغابة والمواد القابلة للرّسكلة.
في هذا المشروع ذو الطّابع الاجتماعي التربوي البيئي الاقتصادي سيتم في مرحلة أولى تكوين مجموعة من الشباب (15 شابا و شابة) من العاطلين عن العمل بعين دراهم و تنمية قدراتهم على المستوى الاجتماعي والتربوي و التقني (تصميم، صناعة، تسيير الأعمال، تسويق...) ،قصد إعدادهم لابتكار ألعاب تدعم النمو الحسي الحركي لدى الأطفال وتطور قدراته الذهنية والاجتماعية ومن أهم أهداف هذا المشروع هو انجاز ورشة مجهزة بآلات حديثة لصناعة وتسويق ألعاب تربوية ذات طابع بيئي موجهة للأطفال يشرف عليها شباب الجهة وخاصة العاطلون عن العمل بعد تكوينهم وتطوير مهاراتهم ودعم ثقتهم بأنفسهم وتعزيز قدرتهم على تسيير مشاريعهم الخاصة وتحسيسهم بأهمية التزامهم بالتنمية المستديمة في جهتهم وإعدادهم للاستثمار في مشاريع صناعية واقتصادية تتناسب مع طبيعة المنطقة وثرائها وتعيد استغلال المواد القابلة للرسكلة ومن ثمة تأهيلهم للاندماج في السوق بغاية خلق حركية اجتماعية واقتصادية وبيئية بالجهة.
وفي مرحلة لاحقة سيتم بعث متجر إلكتروني لتسويق و بيع منتجات الشباب وتنظيم يوم تنشيطي مفتوح لفائدة الأطفال لترويج المنتج والتعريف بمخرجات الورشة وبأهداف المشروع لدى أهالي الجهة.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499