مهرجان ثلاثيات في النجمة الزهراء: إعادة صياغة الأنماط الموسيقية التقليدية

ينظم مركز الموسيقى العربية والمتوسطية بسيدي بوسعيد أيام 16 إلى 20 أكتوبر 2018 بقصر النجمة الزهراء

إبتداء من الساعة الثامنة والنصف، الدورة الأولى لمهرجان ثلاثيات Trio الذي يعتمد في عروضه على حضور ثلاثة موسيقيين فوق الركح، وهي تركيبة تتطلب مهارات فنية عالية وبراعة فائقة في الأداء لتبليغ خطاب موسيقي متوازن الأركان لمختلف الأنماط والقوالب والأساليب الموسيقية الغنائية والآلية. وسيضم المهرجان في هذه السنة خمسة عروض لموسيقيين تونسيين وأجانب حسب البرنامج التالي :
الافتتاح تونسي مع عرض «ألكترو بطايحي» للثلاثي زياد الزواري وعماد توينلو وغسان فندري، وهو عرض یمزج بین الموسیقى التونسیة التقلیدیة والموسیقى البديلة، تولّد من رغبة ملحة في استكشاف أصوات جدیدة لإعادة صياغة التعابير الموسيقية الشفوية التقلیدية في تونس. وسيقوم الفنانون بابتكار لغة معاصرة تجعل من الإیقاعات التونسیة محملا للكناكول الهندي أو لقالب الجاز. هو مشروع تتقاطع فیه الأنماط التقلیدیة مع الموسیقى المعاصرة بلا حدود وفي تكامل نادر.

العرض الثاني تونسي فرنسي وهو عرض «هاركان» أو «هارقان» هو مشروع موسيقي يجمع بين مبدعين تونسيين وفرنسيين. يشمل الثلاثي محمد أمين القلعي على آلة القانون ومايا دارماي على آلة الهارب، ولطفي صوة على آلات الإيقاع. ويعتبر هذا الثلاثي فريدا من نوعه على الساحة الموسيقية بفضل آلاتهم المتميزة.
اللقاء الثالث مع عرض «بريق» هو عنوان موسيقي في شكل جولة عبر محطات حياة المؤلف الموسيقي سيف بالنية. جولة أثراها اللقاء مع سامي غربي وأنيس بسيلة، إذ رأى الثلاثي منذ عزفهم الجماعي لأولى الدرجات الموسيقية لأعمال سيف بالنية بُعدًا جديدًا وانطلقوا نحو آفاق أرحب.

والاختتام ايطالي مع عرض «أمورايسبوزاسي» للثلاثي الإيطالي «غابريال ميراباسي» و«ناندو دي موديغانو» و«بيارلوجي بالددوتشي» وهو عرض يعتمد على الأرصدة الموسيقية التقليدية الايطالية مع مزجها بلمسات موسيقية لبعض البلدان الأمريكو-لاتينية التي تستوعب العديد من المهاجرين الايطاليين الذين حافظوا على ذاكرة موطنهم الأصلي رغم انقطاعهم عنه.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499