الدورة 41 لمهرجان «جربة اوليس» الدولي: الشاب خالد ينزل ضيفا على المهرجان بعد غياب 22 سنة

للمرة الثانية ينزل ملك الراي الشاب خالد ضيفا على جزيرة جربة كانت الاولى منذ سنة 1996 ليعود البارحة في

سهرة رائعة هي قبل الاخيرة ضمن فعاليات الدورة الحادية والاربعين لمهرجان «جربة اوليس» الدولي والوحيدة هذه السنة بتونس لانشغاله في اعداد البوم جديد سيصدر قريبا.

السنوات العديدة التي غاب فيها الشاب خالد عن جربة لم تؤثر عليه فقد وجده جمهوره كما عرفه منذ سنوات بنفس تلك الحركية على الركح والحضور الهام والاداء المتميز لأغاني حفظ الجمهور اغلبها عن ظهر قلب فرددها مع صاحبها وانسجم معه وتناغم .

قدم الشاب خالد طيلة ساعة تقريبا مجموعة من أغانيه التي استهلها بأغنية سبابي انت ثم وهران وبختة وهي هي ووين الهربة وين وولي لدارك و c est la vie ودي دي التي أشعلت مسرح الهواء الطلق والتحم فيها الجمهور مع ملك الراي الذي نزل من ركح المسرح وشارك الجمهور ذلك التفاعل القوي فارتدى علمي تونس والجزائر لتشتد وتيرة السهرة اكثر مع استجابة الشاب خالد لطلب الجمهور أغنية عائشة ومعها اختتم حفله بنجاح.

انهى الشاب خالد سهرته محققا رضا جمهور اقبل من عدة جهات تونسية ومن السواح الاجانب الوافدين على الجزيرة، إلى جانب أبناء الجهة المقيمين بالخارج. كما نالت السهرة إعجاب ملك الراي لما لمسه من تفاعل إيجابي من الجمهور قائلا انه فخور بعروبته وبجمهور المغرب العربي وانه «شرف له ان يكون من المغرب العربي الذي يبقى تاجا على راْسه وله الفضل في ان يكون ملك الراي» وفق قوله.

وأضاف الشاب خالد خلال ندوة صحفية انه يحلم يوما ما بقافلة الحب بين المغرب والجزائر وتونس لتعميق المحبة بين هذه الشعوب، مشيرا الى انه بصدد اعداد مشروع خيري كبير سيعلن عنه فور استكماله، ومعلنا عن نيته في تأسيس مدرسة تعنى بفن الراي حتى تحفظ هذا النمط الموسيقي وتعرف به.
وذكر الشاب خالد ان ألبومه الجديد يحمل عنوان فيوتيرينغ فيه أغاني سينغل وأغنية ديو مع فنان جزائري في اطار دعم المواهب الشابة، مشيرا الى إمكانية تزاوج الراي مع أنماط اخرى مثل الراب والبوب.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499