اختتام مهرجان الجم الدولي للموسيقى السيمفونية: أوركسترا «تاتارتستان »: تكتب ملحمة الشعوب بالموسيقى ...

من هنا تنطلق الرحلة إلى هناك، من قصر تاريخي تنطلق رحلة موسيقية تحمل الجمهور ليستمتع

بجمال التاريخ هناك بين الانهار المميزة والموسيقى السيمفونية الساحرة ويتعرف على شعب تاتارستان، يعرف الارض و يستكشف انهارها و مميزاتها وتاريخها، من هنا من الجم تحملك الموسيقى الى الارض التي وحدت ثقافتين مختلفتين ثقافة الاورثودوكس الروس و التتار المسلمين.
رحلة الى ضفاف نهر الفولغا، الى قلب روسيا، اين تقع جمهورية تتارستان، جمهورية وحدت على مر التاريخ بين نوعين من الثقافات و التقاليد. رحلة موسيقية قادها الاوركسترا السيمفوني لجمهورية تاتارستان بقيادة المايسترو آنا غيلشامباروفا.

الجم تاريخ يكتب بالموسيقى
هنا تاريخ هنا قصر شامخ يحاكي شموخ تونس، هنا الجم التاريخ و الحضارة وحكايا السابقين، هنا للموسيقى السيمفونية وقعها، هنا تحصنت الكاهنة البربرية من المسلمين وأعيتهم في حرب انهكت جنودهم وانتهت بخيانة احد فرسانها، خيانة تسمع دويها في الشموع المتلألئة في القصور تسمعها في حديث الحجارة وفي اصوات الكمنجات، هنا الجم اجمل القصور الرومانية مكان يبهر الزائر ويدعوه لإعادة الزيارات دوما فللقصر سحر لا تعرف سره وكلما اكتشفت جزءا منها طلبت المزيد، هنا الجم القصر الذي يوفر لزائره جولة في التاريخ والحضارة واكتشاف تاريخ دول اخرى وهو يجلس في المدرجات ينظر الى الشموع ويحصي عدد الابواب في القصر
الكمنجات تعلن عن الرحلة، الكمنجات في الصف الاول تخبر الجمهور ان حان موعد السفر الى قلب روسيا، نوتات هادئة وساحرة، الى يسار الجمهور شاشة كبيرة تنقل صورا عن تاتارستان، الموسيقى الرقيقة وكانها تحاكي خرير مياه نهر الفولغا النهر المميز للجمهورية، تتواصل الموسيقى الهادئة الكمنجات تكتب الياذة السفر الهادئة الصور على الشاشة مبهرة بالوان الحياة والحب وكل تعاليم السحر .

الساكسفون هو الآخر يعلن مشاركته في كتابة رحلة جميلة وهادئة، رحلة تقودها الموسيقى الاوبرالية فتجدك على بساط طائر تصل الى تاتارستان الجمهورية التي جمعت التناقضات بين الشعوب الى الدولة التي جمعت الروس والتتار، الى موسيقى التاتار وحكاياهم تحملك اوركسترا «الموسيقى الجديدة» الى ارض معنى اسمها مكون من جزئين، تتار ومعناه المجموعة الاثنية و ستان ومعناها الارض، الى ارض المجتمعات الاثنية والاختلافات العرقية التي تجمع التتار و الروس والتشوفارش تحملك موسيقى الكمنجات و الساكسفون مع مقطوعة «Eugene onegin» ، مقطوعة عن الحرية والتي تكون الموسيقى مطيتها
تتواصل الرحلة الموسيقية مع اوركسترا الموسيقى الجديدة انشئت في مركز الموسيقى المعاصرة في Sofia Gubaidulinaصوفيا جوبايدولينا في عام 2003. لتبهر جمهور الجم بمقطوعات ساحرة يصاحبها عرض لمعالم البلاد ومدنها.. الموسيقى تجعلك تعرف مدنا ارسك وتتباع موسيقى الكمنجة لتكتشف معالم بولتيا اتنيا و نورلان و ماماديس.. رحلة تنطلق من الجم من قصر روماني لتجول في جمهورية التتار والروس رحلة هادئة حينا وصاخبة احيانا كانها تحاكي سيلان مجارى نهر كاما ونهر فيانكا رحلة موسيقية اوبرالية ممتعة صفق لها الجمهور الروسي في القصر الاثري بالجم

الاوركسترا بقيادة امراة
شامخة كحكايا القصر وتاريخه، مبتسمة كطفلة صغيرة تلاعب دميتها، منتصبة القامة كملكة تابى الخنوع و الخضوع، سيدة المكان و الحدث، هي امرأة وعنوان للحياة وفي اختتام مهرجان الجم للموسيقى السيمفونية كانت سيدة الحدث و الابداع
تعود جمهور الموسيقى السيمفونية ان يكون قائد الاوركسترا رجلا، ولكن اوركسترا جمهورية تتاراس كانت امرأة تقود سفينة الابداع، الفنانة آنا غوليشامباروفا قائدة الاوركسترا كانت عنوانا للتفرد والتميز، بكل تلقائية توجه خطابها الموسيقي الى الجمهور الذي تفاعل معها كما يتفاعل تلميذ مع معلمته التي تلقنه دروس الموسيقى في بداياته
فالمدير الفني وقائد الأوركسترا هي الفنانة الشرفية في جمهورية تتارستان آنا غوليشامباروفا ، وهي خريجة من معهد قازان للموسيقى و قازان هي عاصمة جمهورية تتارستان وإحدى أكبر المدن الروسية حيث تأتي بالمرتبة الثامنة في قائمة أكبر مدن روسيا الاتحادية، تقع مدينة قازان عند التقاء نهري الفولجا وقازانكا في روسيا الأوروبية و الكرملين في قازان هو موقع التراث العالمي الذي بني عام 1556، وكما شموخ قازان تكون قائدة الاوركسترا شامخة متشبعة بروح الثورة و التمرد التي ورثتها عن جدها القائد جنكيز خان.

والاتجاه الرئيسي في نشاط الأوركسترا هو أداء الموسيقى المعاصرة من قبل المؤلفين الروس والأجانب في القرنين العشرين والحادي والعشرين ، بما في ذلك موسيقى الملحنين التتاريين.

امرأة جابت العالم صحبة اوركسترا تتارستان، امرأة منذ العام 2003 وهي تمثل بلدها في أوروبا واسيا و افريقيا، مثلت موسيقى بلدها في المانيا في كان بفرنسا في زوريخ السويسرية في تركيا، امراة مبدعة تقدم موسيقى بلدها تقدم موسيقى التتار الذين عرفوا فقط بالدموية بينما تحملك آنا غوليشامباروفا الى موسيقاهم الى ابداعاتهم عبر العصور، آنا تلميذة المايسترو Fuat mansurov مدير مسرح Bolchoï البروفيسور الذي يمثل ثقافة تتارستان وكازاخستان وروسيا تعلمت منه آنّا حب الابداع حد حصولها على جائزة امرأة العام للعام 2014 و في 2017 تحصلت على لجائزة الاولى في مسابقة دولية تلفزية Inter-Musa في الجم كانت قائدة الاوركسترا امرأة حالمة وقوية مميزة امرأة تستحق عن جدارة ان تلقب بسيدة الزمان و المكان في ليلة 12اوت 2018 بمسرج الجم.

البيانو لغة العاشقين
نوتاته جميلة نوتاته عنوان للحلم و الرحيل في عالم سرمدي تنتفي داخله كل الحدود و الحواجز نوتات البيانو تهدئ اضطراب الروح و تخدر العقل ليستمتع بالموسيقى ، لغة تخاطب القلب و تصاحبه في جولة موسيقية ممتعة تنسيه الواقع وتلغي كل الحدود فكيف اذا كان عازفها عاشق متيم بالبيانو ونوتاته.
على ركح الجم كان الموعد مع عشق ازلي، نوتات عشق قدمها الساحر Andrey rudenko اشهر عازفي البيانو في جمهورية تتارستان، ولوحده يؤسس لجمهورية الموسيقى والابداع.
البيانو كان جزءا من العرض جزء من الحلم، للانسان عزف للحب ارسل اجمل الشيفرات ، عازف البيانو او سيد الجاز كما يسمونه في بلاده، درس الموسيقى من العام 19992 الى العام 1997 في كونسرفاتوار موسكو ثم تجول بين روسيا و اسبانيا في رحلة البحث عن التجديد الموسيقي لالة البيانو ومن اشهر مشاريعه الموسيقية ديو مع عازف الساكسون العالمي Sergey baulin ومنذ العام 2006 يشرف على مجموعة موسيقية شبابية تختص في موسيقى الجاز وهي Ruden jan-band.

الجم المهرجان المختص الوحيد يستحق مزيد الدعم
أسدل الستار عن فعاليات الدورة 33 لمهرجان الجم الدولي للموسيقى السيمفونية، المهرجان الوحيد المختص في هذا النمط الموسيقي، مهرجان قبل الافتتاح عرض اشهر اوبرات العالم «اوبرا عايدة» ثم لقاء وأركسترا سكالا من ميلانو وأوركاسترا مايوركا الإسبانية ووبيازا فيتورو الإيطالية وأركسترا اوبرا بال نم النمسا والسينفونيين الأوروبيين من فرنسا وفرقة موسيقى الغرقة من كوريا الجنوبية وجيبسي موندو من اسبانيا والأوركاسترا السيمفوني التونسي بالاضافة الى سيدات البلوز من إيطاليا وصولا إلى عرض الإختتام مع فرقة الموسيقى الجديدة من تاتارستان.
الجم مهرجان انجز بدعم 500 ألف دينار وهو ثمن عرض اوركسترالي وحيد ورغم ذلك أنجز المهرجان و قدم لجمهوره عروضا جميلة تطفئ عطشه الى الموسيقى السينفونية والاوبرالية ، فهل 500 الف دينار تنجز مهرجانا ضخما يلبي انتظارات جمهور الموسيقى السمفونية خاصة من السياح الاجانب الذين يواكبون عروض المهرجان؟.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499