مهرجان صفاقس الدولي: الفنان لطفي بوشناق يضيئ الشمعة الأربعين ويطرب الجمهور

افتتح مهرجان صفاقس الدولي دورته 40 في سهرة الجمعة بعرض طربي من تأثيث المطرب التونسي والعربي لطفي بوشناق الذي كان مرفوقا بأبرز العناصر

الموسيقية في حفله. هذا الحفل غابت عنه الجماهير بما أنها لم تتجاوز 2000 شخص في مسرح يتسع لأكثر من 8000 شخص ربما لعدة عوامل وهي تواجد بوشناق موسميا في مهرجان صفاقس الدولي سواء في الافتتاح أو الاختتام بالإضافة إلى ارتفاع سعر التذاكر الى 15 دينار وهذا ما تذمر منه البعض في صفاقس حيث أكد المدير التنفيذي للمهرجان في وقت سابق أن هيئته لم تضع تذاكر باهظة على الجماهير حتى يكون الاقبال كبيرا بما أن مسرح سيدي منصور يعتبر المتنفس الوحيد في صفاقس خلال فترة الصيف لغياب الأماكن الترفيهية الخاصة بالعائلات ويعتبر المهرجان أحد أماكن الترفيه حيث لاحظنا غلاء بعض السهرات لتصل الى 25 دينار للشخص الواحد وهو ما قد يقلق جيب المواطن البسيط خاصة في الظروف المادية الصعبة التي أصبحت تعيشها العائلات التونسية نتيجة غلاء المعيشة اليومية والمقدرة الشرائية.

المطرب العربي لطفي بوشناق لن ينتظر منا المدح لأن عروضه هي التي تتحدث عن ذلك بما أنه أبدع بجمال صوته ورحابة صدره في استقطاب الجماهير الحاضرة التي تغنت معه طيلة ساعة ونصف سواء بأغانيه المعروفة أو بوصلات غنائية تونسية أخرى.

لمين النهدي يبدع
عرض الفنان الكوميدي لمين النهدي في سهرة البارح مسرحية المكي وزكية في نسختها الجديدة بالمسرح الصيفي سيدي منصور صفاقس حيث وجدت التجاوب والضحك من الجماهير التي كانت حاضرة بالمسرح، وتعتبر مسرحية المكي وزكية من أقدم المسرحيات التي قدمها النهدي منذ دخوله لعالم المسرح لكنها بعد الثورة شهدت بعض التغييرات على مستوى كتابة النصر بما أنها من المسرحيات الناقدة والضاحكة في تونس.

تواصل العروض
تتواصل عروض مهرجان صفاقس الدولي خلال الفترة القادمة حيث ستكون الجماهير على موعد مع سهرة الفن الشعبي من تأثيث سمير الوصيف والهادي الدنيا والشاب سليم يوم الاثنين 23 جويلية ثم عرض الزيارة يوم 25 جويلية والفنان اللبناني نصيف زيتون يوم 26 جويلية وسهرة الراب الشبابية لميستر سينا يوم 28 جويلية والمطرب اللبناني راغب علامة يوم 30 جويلية.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499