الندوة الصحفية للدورة 35 لمهرجان قابس الدولي: سهرة لأمينة فاخت وحضور حصري بقابس للفنان التركي HUSNU SENLENDIRICI

  نظمت هيئة مهرجان قابس الدولي في دورته الــ35 تحت شعار

«قف على ناصية الحلم وغنّ».. ندوة صحفية  بمكان يفوح بعبق التاريخ الذي ارتبط به أهالي قابس «متحف العادات والتقاليد بقابس» ، سلطت الضوء على خصوصيتها والاستعداد لها فضلا عن استعراض البرنامج التفصيلي.

ندوة أدارها مدير الدورة الأستاذ الأسعد بوخشينة  وتابعها اعلاميون وصحفيون من مختلف ممثلي وسائل الاعلام بالجهة وتونس عموما بالاضافة لمديري عدد من المهرجانات و المهتمين بالثقافة وقد انطلقت فعاليات الندوة من خلال الوقوف دقيقة صمت ترحما على أرواح الشهداء الذين اختطفتهم أيادي الغدر والإرهاب مؤخرا بولاية جندوبة ثم أكد مدير الدورة على أن العمل الثقافي هو السلاح الأنجع ضد كل الممارسات والاعمال الارهابية ،أما عن اختيار الشعار الجديد فهو تواصل للحلم ..صحيح ان المهرجان يتقدم بخطوات عملاقة خلال السنوات الاخيرة سواء في مستوى عدد العروض المبرمجة ونوعيتها وكذلك مضاعفة الميزانية لكننا نعتقد أن عملنا وككل عمل بشري يحمل  بعض النواقص لهذا نسعى معكم وبكم أن نتداركها وفيما يتعلق بافتتاح الدورة فقررت الهيئة أن يكون من خلال ندوة دولية تهتم بموضوع «المحظور في الرواية العربية وهو موضوع كان قد اقترحه الروائي والناقد الراحل محمد الباردي عندما كان عضوا بهيئة المهرجان، أما عن السبب الموضوعي فهو أنّ التحولات المتلاحقة التي نعيشها اليوم بيّنت أن هذا الموضوع متجدد علما وان هذه الندوة ستعقد يومي 12 و13 جويلية 2018 وتتضمن شهادات ومداخلات عديدة تؤثثها نخبة من الباحثين والروائيين واصدقاء الراحل الباردي خاصّة من تونس و المغرب والاردن والجزائر ومن بين المشاركين الاساتذة من المغرب  شعيب حليفي وسالم الفائدة ومن الجزائر ميمون سهيلة وعبد السلام بوشيبة ومن الأردن عفاف البطاينة ،بالاضافة لعديد  الاساتذة  التونسيين...

عشرون عرضا و خمسة عروض دولية
استعرض  بوخشينة برنامج الدورة الذي يتضمن عشرين عرضا يجمع بين العروض الوطنية والدولية مع الحرص أن تلامس مختلف الأذواق والفئات العمرية لهذا شكلت كوكتالا متجانسا فبالنسبة للعروض الوطنية نذكر عرض الافتتاح سهرة 16 جويلية مع الفنان زياد غرسة ،سهرة الشاب مرتضى ليلة 18 جويلية مسرحية جعفر القاسمي في سهرة 20 جويلية ،الفنانة يسرى محنوش في سهرة 21 جويلية ،عرض الزيارة ليلة 26 جويلية  وعرض الفنانة أمينة فاخت ليلة 01 أوت وفي ما يتعلّق بالعروض الدولية فعددها خمسة حيث يكون موعد متابعي المهرجان مع عرض «روني فتوش» في سهرة 19 جويلية وعرض حصري للتظاهرة يؤثثه الفنان التركي HUSNU SENLENDIRICI

 ليلة 23 جويلية ثم عرض الفنانة «فايا يونان» ضمن سهرة 29 جويلية فسهرة من تأثيث الفنانة «ليليا شماميان» في عرض 5 أوت ..أما عن تساؤلات الحضورفتناولت خاصة غياب عرض من إنتاج المهرجان في الافتتاح على غرار ما تم خلال الدورات الاخيرة وقد أكد بوخشينة أنه تم الغاء برنامج إعداد سهرة فنية من انتاج المهرجان تهتم بالقضية الفلسطينة  بعد الاتفاق الاولي مع الفنان نبراس شمام بسبب الصعوبات المادية حينها ، وفي رده عن سؤال حول اختيار موضوع الندوة في علاقة  بالرواية العربية خاصة مع وجود مركز الرواية العربية بقابس بين بوخشينة أنه من حق المهرجان أن يستذكر الراحل الباردي دون أن ننسى أن المركز خرج من رحم المهرجان ،هذا وفي معرض ردّه عن تساؤل آخر حول برمجة الفنانة

أمينة فاخت التي طالبت بمبالغ خيالية في مهرجانات أخرى رغم ديون المهرجان، شدد مدير الدورة أنه تم تجاوز هذه الصعوبات المادية بفضل التفاف مختلف الأطراف ذات العلاقة لإيمانها بما يقدمه المهرجان وتطوّره..ما صاحب الدورة الاخيرة من «مهرجان قابس للسينما «من مقاطعة الاعلاميين و العاملين والمسؤولين بالقطاع الثقافي بالجهة  وعديد مثقفي قابس كان

محور تساؤل في هذه الندوة نظرا لشبه غياب صوت وموقف الاخيرين من هذا «الازدراء» وقد أكد بوخشينة: «أننا رغم تشبثنا بأهمية هذه التظاهرة في المشهد الثقافي المحلي والوطني إلا أننا لا نقبل البتة تهميش المثقفين والاعلاميين والجهة بأكملها، كما نشدد على أهمية التعاون بين مختلف التظاهرات الجهوية والمساهمة في إنجاحها لنحت مشهد ثقافي أكثرتنوعا وثراء..».

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499