في النسخة 9 لملتقى «عيون الأدب العربي» بالمغرب: « الأدب المقاوم في القارة اﻻفريقية» ومشاركة تونسية مهمة...

تتواصل الاستعدادات حثيثة لحسن تنظيم النسخة التاسعة لملتقى عيون اﻷدب العربي ،دورة الشيخ سيد المختار الكنتي حول موضوع» اﻷدب المقاوم في

القارة الإفريقية» من 25 إلى 29 أفريل 2018 و الذي تنظمه سنويا جمعية النجاح للتنمية الاجتماعية بمدينة العيون بالمملكة المغربية،  ويحظى باهتمام واسع عربيا ووطنيا خاصة مع الحضور المهم لمبدعين وباحثين تونسيين.

دورة ستكرس، كما بين رئيس الجمعية المنظمة الأستاذ خونا ماء العينين، إشعاعا وانفتاحا اكبر على مختلف الإبداعات الأدبية، مع الاحتفاء بالعلامة الشيخ سيدي المختار الكنتي وهو من  أبرز علماء بلاد شنقيط والصحراء والسودان الغربي أوسط القرن (18م) وستُخصّصُ الندوة العلمية الثالثة لهذه الدورة لدراسة لـ»المدرسة الكنتية امتداد للفكر المقاوم عبر القارة السمراء»..أما عن خصوصية هذه الدورة فأكد ماء العينين أنه إضافة لاربع ندوات علمية تمتد على كامل أيام الملتقى وتتضمن أكثر من ثلاثين مداخلة يؤثثها نخبة من الاساتذة والباحثين العرب والافارقة ،سيتم في اليوم الاول للتظاهرة توقيع عقود الشراكات بين جمعية النجاح للتنمية الاجتماعية وعدد من المؤسسات الثقافية والعلمية وذلك في إطار الديبلوماسية الثقافية وربط الصلة مع مراكز بحوث ،نذكر من بينها كلية الآداب والعلوم الإنسانية تطوان، مجمع الشيخ سيد المختار الكنتي بموريتانيا، مركز الدراسات والأبحاث بوجدة و بيت الشعر القيرواني بتونس..دون أن ننسى أضاف ماء العينين، مشاركة أوسع من القارة السمراء وحضور كالعادة وازن من تونس من شعراء وباحثين واعلاميين..

ويتميز اليوم الثاني بانطلاق الندوة العلمية الأولى وتهتم بمحور «الأدب الأسمر المقاوم :وحدة القضية وتعدد التعبير» وتتضمن عشر مداخلات يؤثثها باحثون من الجزائر والسينغال و مالي وغامبيا والنيجر وتونس ونيجيريا ومن هذه المداخلات «جمالية المبالغة والعنفوان في أدب الثورة التحريرية الجزائرية» للأستاذ سليم مزهود والذاتي والانساني في الادب المقاوم :أبو القاسم الشابي انموذجا» تؤثثها الاستاذة حياة الخياري من تونس والمقاومة الخلقية في شعر أهل آدب للأستاذ أدي ولد آدب من موريتانيا و»من جماليات الشعر الإفريقي المقاوم:الشابي وإرادة الحياة نموذجا» للاستاذ التونسي شمس الدين العوني و «مقاومة الاستعمار والفكر الغربي في الشعر العربي الإفريقي، نموذج نيجيريا» للأستاذ ألاويي لقمان أولاتجو من نيجيريا، هذا وتتخلل الندوة الاولى جلسة شعرية يؤمنها الشعراء المصطفى المعطاوي وسكينة لمرابط من المغرب والموريتاني أدي ولد آدب والتونسي شمس الدين العوني..

 تجدر الاشارة الى أن جلسات شعرية ستتخلل مختلف الندوات وتؤثثها نخبة من الشعراء على غرار : جميلة الماجري (من تونس) ، جعفرأحمد حيدر (من سوريا) ،ساناز داودزاداه فر (من إيران) ، أبو فراس بروك و بكار الكنتاوي ومحمد النعمة بيروك والمصطفى المعطاوي (من المغرب) ويوسف الطويل (من الجزائر ).. هذا ومن بين الأنشطة المصاحبة لأشغال الملتقى :معرض المخطوطات للمركز الكنتي الثقافي ومعرض إصدارات ومنشورات الجمعية ومعرض للفنون التشكيلية، توقيع إصدارات جديدة، مائدة مستديرة

حول مخرجات موضوع الدورة، أمسية غنائية وشعرية على شرف المشاركين، جائزة جمعية النجاح لثقافة الصحراء.. كما يشهد حفل الاختتام أمسية شعرية كبرى يؤمنها كل الشعراء المشاركين في هذه الدورة وتسليم جائزة جمعية النجاح للتنمية الاجتماعية حول ثقافة الصحراء وتلاوة البيان الختامي.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499