ربيع المسرح المحترف في صفاقس: الشارع يعيش المسرح

تنطلق يوم غد بعاصمة الجنوب صفاقس الدورة الثانية عشرة لتظاهرة ربيع المسرح المحترف التي ينظمها مركز الفنون الركحية والدرامية بصفاقس وتتواصل الى غاية يوم 27 أفريل الجاري.


البداية ستكون من الشارع، الشارع الذي يعيش أحداث يومية لو وضعت على الركح لأصبحت اعمالا مبهرة لها جمهورها، في صفاقس الشارع يعيش المسرح وهو عنوان عرض الافتتاح بشارع الهادي شاكر وسط المدينة وامام المسرح البلدي.

الشارع يعيش المسرح من الساعة الثالثة بعد الزوال إلى حدود الساعة السابعة مساء تنشيط خارجي ، عربة ضخمة تحمل شعار المسرح (قناع ضاحك وقناع باك ) تتجلى من خلالها مشاعر وأحاسيس يحملها المبدع . عربة تشق الطريق الى الأمام تحمل معاني التقدم والسعي إلى ماهو أفضل ، ربما تحكي حكايات احلام المسرحيين، احلام ولدت معهم ولاتزال تنمو وان قست الظروف وشح الدعم تظلّ ضحكة القناع الضاحك تصاحبهم ولازالوا يسعون لتقديم اعمال مسرحية ستبقى في الذاكرة.

عروض مسرحية متنوعة متتالية وسط الشارع أين تنتصب أركاح مختلفة الأحجام متقابلة تزخر بعروض مسرحية تتنوع بين الرقص المسرحي والعروض العرائسية .

الشارع يعيش مسرح بعيدا عن التهريج العشوائي ، العروض مسرحية بامتياز ، المسرح يخرج للجمهور يتصالح معهه ليستقبله في مرحلة ثانية بالقاعات.

اما عروض القاعات فتتوزع على فضاءين اثنين هما مركز الفنون الركحية والدرامية و المركب الثقافي محمد الجموسي كل يوم بداية من الساعة السابعة مساء و تكون فاتحة المهرجان في مركز الفنون الركحية مع مسرحية «القراج» لشركة جوكر للانتاج اخراج امير عيوني، تمثيل كل من رفيق واردة، كريم عاشور ، أمير بالأسود، صابرين عباس وحامد مصمودي .

وتدور أحداث المسرحية في مستودع متداعي للسقوط يعيش فيه شخص متهم بنشاطه السياسي وكان سجينا مما تسبب له في اختلال نفسي يلتقي مع جندي فار من وظيفته بعد أن قتل زميله خطأ فأدمن الكحول ويلتحق بهم ثالث يبحث عن ابنته التي لا يعرف عنها شيء ثم تحدث نقلة في الأحداث بظهور شخص ثري يقدم لشراء القاراج وتحويله إلى متجر لكن تظهر فتاة فتصبح محور الحكاية يعجب بها الجميع لنتبين أنها ابنة الرجل الذي يبحث عن ابنته لكن بعد أن تكون قد حدثت الفاجعة ...صراع مرير بين الشخوص حيث تحمل كل شخصية جراحا عميقة تتعمق ولا تنفرج.

و يكون الموعد الجمعة 21 أفريل مع مسرحية «نهير خريف» انتاج شركة خديجة و السبت 22افريل مسرحية «الصحافي» اما الاثنين 24افريل فلقاء مع مسرحية «حديث الجبال» لمركز الفنون الركحية والدرامية بقفصة، عمل للمخرج هادي عباس وتمثيل مجموعة من افضل الممثلين بقفصة، يغوص في يوميات وحكايات المهمشين سكان الجبال وعلاقتهم بالأرض والجبل والدولة، عمل يقدم قبح الدولة امام نضال السكان وتمسكهم بارضهم وان قست وضنّت بخيراتها.

فضاء العروض الثاني هو المركب الثقافي محمد الجموسي ويحتضن عروض «رحلة الى الخيال» السبت 22افريل و «كوشمار» الثلاثاء 25افريل و «بين البينين» العمل الجديد لمركز الفنون الركحية والدرامية بصفاقس اما الاختاتم فيكون مع مسرحية «مبني للمجهول» لمسرح الارض.

من 20الى 27افريل تتنفس صفاقس المسرح، شوارعها و فضاءاتها تلتقي بمجموعة من العروض المسرحية الناقدة للواقع والمشهد الاجتماعي والسياسي.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499