سليمان بن يوسف

سليمان بن يوسف

الإثنين, 11 ديسمبر 2017 12:32

إضاءة: طريق سريعة لغد أخضر

كيف السبيل لإعلاء صرح البناء الايكولوجي الشاهق؟ من اين تركز أسس الصرح البيئي الراسخ الممتد للأعلى كناطحات سحاب؟

الإثنين, 04 ديسمبر 2017 11:53

إضاءة: سينما البيئة..وعشق الحياة

كل الوسائط تخدم الفكرة، وجل المحامل تنقل الرسالة النبيلة..

الإثنين, 27 نوفمبر 2017 11:29

إضاءة: خلقت طليقا..كمثل الطيور

في ذكرى الميلاد العشرين، لجمعية أحباء الطيور، تهتز قلوب مئات عشاق الطيور وأنصار الجمعية وأحباؤها شوقا لعمر مديد لجمعية ولدت قبل أربعة عقود، على يد زمرة بينها الأستاذ علي الحيلي وآخرون..

ماذا يفيد الخبير البيئي ذو العلم والخبرة إن لم توجد آذان صاغية تتلقى رؤيته وتتبنى ما يقترحه من حلول وبدائل؟

الإثنين, 13 نوفمبر 2017 14:40

إضاءة: أرى النخل يبكي..

على جوانب الطرقات والشوارع والأنهج، كما في شارع محمد الخامس والولايات المتحدة صفوف من أشجار النخيل الشامخة تزين الفضاء وتضفي على المكان رونقا فريدا..

بعد أيام تعيش البلاد على وقع عيد الشجرة، ويتردد في الآذان لمناسبة تكاد تكون يتيمة صدى الحديث عن الشجرة والتشجير وفوائد الشجرة ومعاني المشاركة في البرامج الوطنية التي تقوده وزارة الفلاحة عن طريق مصالح الغابات

لا يتردد جل الناس في الإقرار بفضل الكشافة ، والعرفان بدورها في تشييد شخصية رجال الغد ومواطني المجتمع الراقي المتوازن والمسؤول,,ولكن,,يبقى سؤال..

تطرح مع بوادر نزول الغيث النافع أوائل الخريف إشكالات محيرة تتزامن مع بشائر الموسم الفلاحي الواعد,,فمع تهلل أسارير الفلاحين وكل التونسيين، تنتاب الكثيرين من سكان المدن مخاوف لا حد لها من عواقب الهطول المستمر لساعة أو ساعتين على أحوال الطرقات وكثير من الأحياء والتجمعات السكنية..

الإثنين, 16 أكتوير 2017 11:58

إضاءة: شجرة شجرة ترجع تونس خضراء

لا من مجيب غير فلاحينا الكرام وعمال الغابات وبعض أعوان المنابت والبلديات وقليل من اصحاب الفيلات الفخمة ذات البساتين والحدائق..

تشهد الزيتونة المعمرة بالشرف من الهوارية، والتي يناهز عمرها ثلاث آلاف سنة، أن في بلادنا نفائس لو أحكم توظيفها لجعلتنا في أولى مراتب البلاد المتوسطية إشعاعا واستقطابا سياحيا، وسيما في السياحة البيئية..

الصفحة 4 من 9

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499