في انتظار التعميم المرحلي لبرنامج الرعاية الخضراء: توقيع دفعة ثانية من اتفاقيات الشراكة بين البلديات والقطاع الخاص لإحداث مساحات خضراء وصيانتها

في إطار تنفيذ برنامج الرعاية الخضراء تم منتصف هذا الأسبوع توقيع الدفعة الثانية من اتّفاقيات شراكة بين مجموعة

من البلديات وعدد من المؤسسات الخاصة وذلك تحت إشراف كاتب الدولة للشؤون المحلية والبيئة شكري بن حسن .

عملا بالمقاربة الجديدة التي تبنتها وزارة أرستها وزارة الشؤون المحلية والبيئة لتعزيز المجهود الوطني لتحسين إطار عيش المواطن والرفع من مؤشرات نوعية الحياة بالمدن التونسية ودعم البرامج المتعلقة بإحداث وصيانة مساحات خضراء, لاسيما في ظل ما تعرفة البيئة الحضرية من اخلالات وتجاوزات للمشهد الجمالي والعمراني والتي أثرت بدورها في تراجع نصيب المواطن من المناطق الخضراء , تم الاعتماد على برنامج الرعاية الخضراء وهو برنامج يتمحور حول صيانة المساحات الخضراء بالمحيط المباشر والقريب من المؤسسات الخاصة وبالفضاءات الخضراء الموجودة بالأحياء الشعبية وبالمناطق الداخلية للبلاد .

وتكون البلديات المعنية والمؤسسات الاقتصادية آليات تنفيذ هذا البرنامج بإشراف من وزارة الشؤون المحلية والبيئة ويمتد البرنامج طيلة 3 سنوات قابلة للتجديد , حيث تتدخل المؤسسات الاقتصادية الخاصة في العناية بالمساحات الخضراء والمحافظة على الفضاء والتعهد به وصيانته.
أما عن البلدية المعنية فيرتبط دورها بتوفير المساعدة لفائدة المؤسسة الاقتصادية خلال كامل مراحل انجاز البرنامج ورفع الفضلات الخضراء و توفير مياه الري وحراسة الفضاء, فيما تؤمن وزارة البيئة مقومات نجاح البرنامج و تقديم الدعم للمؤسسات الراعية من حيث إعداد الملفات الفنية .

البرنامج تضمن في دفعته الأولى شراكة مع 15 مؤسسة خاصة بتونس الكبرى وفي دفعته الثانية شراكة طوعية بين 5 مؤسسات خاصة مع 5 بلديات رواد, حمام الأنف, سيدي بوسعيد, حلق الوادي, الزهراء, تتعلق الاتفاقية الأولى مع مركب تجاري خاص مع بلدية حلق الوادي وترتبط بإحداث حديقة عمومية بالبحيرة 2 على مساحة 1500م مربع مع طاقة انتفاع لـ 20 ألف متساكن .

الاتفاقية الثانية بين مدرسة عليا خاصة مع بلدية رواد , وترمي الاتفاقية إلى إحداث مناطق محاذية للمدرسة بالمنطقة الصناعية شطرانة 1 وتمتد على 3000 متر مربع ومن المنتظر أن ينتفع بها 1200 موظف و7000 طالب, أما الاتفاقية الثالثة فقد أبرمت بين مؤسسة خاصة وبلدية سيدي بوسعيد لإحداث منتزه بسيدي بوسعيد, كما تم إبرام اتفاقية بين مؤسسة خاصة وبلدية الزهراء لإحداث حديقة عمومية «الصفاء» بالزهراء على مساحة 7000 متر مربع ولينتفع بها 2500 متساكن و4 مؤسسات تربوية. الاتفاقية الخامسة بين بلدية حمام الأنف ومؤسسة خاصة وتتعلق بإحداث منطقة محاذية لمقر المؤسسة على مساحة 39 متر مربع لينتفع بها 3000 متساكن .

أما عن النتائج المرجوة من هذه الاتفاقيات ,فقد بينت وزارة البيئة أنها ترنو في مرحلة أولى (أي إلى موفى 2017) إلى استكمال انجاز مختلف مكونات المشاريع المدرجة بالاتفاقيات الممضاة وإبرام جيل ثان من الاتفاقيات, وابتداء ا من 2018 ,فإنه ينتظر أن يقع التعميم المرحلي لهذا البرنامج على كامل ولايات الجمهورية وتشريك أكثر عدد ممكن من المؤسسات والجمعيات و تحفيز مؤسسات جديدة على الانخراط في برنامج الرعاية الخضراء والانتفاع بالامتيازات الجبائية الجديدة المقترحة التي تصل إلى حدود 150 ألف دينار تخصم من قاعدة الأداء سنويا وفقا لتصريح كاتب الدولة الدولة للشؤون المحلية والبيئة شكري بن حسن .

كما يتم التفكير في إقرار «إطار تثمين قصص النجاح» التي ستفرزها هذه الشراكة يكون مناسبة سنوية لتكريم المؤسسات التي تتميز والتعريف بالإضافات النوعية للبرنامج.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499