تحت شعار «فلنعش على النمط البيولوجي»: يوم بيولوجي بضيعة بيولوجية في معتمدية نفزة

تحت شعار « فلنعش على النمط البيولوجى» نظم المجلس الدولي للنساء صاحبات المشاريع فرع باجة وجندوبة مؤخرا يوما بيولوجيا بضيعة بيولوجية في «مقعد» بمنطقة كاب النيقرو الجبلية والبحرية التابعة لمعتمدية نفزة من ولاية

باجة، بمشاركة نساء صاحبات مشاريع من مختلف مناطق الجمهورية وعدد من الطلبة والفنيين الفلاحيين.

وبيّنت رشيدة الشوك نائبة رئيسة المجلس الدولي للنساء صاحبات المشاريع وجليلة الجلولي رئيسة المجلس لباجة وجندوبة أن هذا اليوم المرتكز على معاينة بالحقل لتجربة ناجحة للفلاحة البيولوجية يهدف الى تشجيع المبادرات الخاصة لتثمين الثروات الطبيعية وتوجيه المستثمرين والطلبة نحو قطاع واعد جدا على المستويين الوطنى والدولي وهو الفلاحة البيولوجية، مضيفة أن حوافز عديدة متوفرة لفائدة المستثمرين فى هذا القطاع إلى جانب الاحاطة التى يوفّرها المجلس وعدد من الهياكل.

وذكر علي المستوري صاحب الضيعة البيولوجية في منطقة «مڤعد» أنه تمكن في ظرف السنوات الخمس الأخيرة من تجديد الأرض وإنتاج منتوجات فلاحية بيولوجية 100 % ومنها «الفراولو» والعسل وانه يهدف الى انتاج حليب بيولوجي، مضيفا أنه انطلق فى إنجاز مركز متكامل للانتاج اليبيولوجى وإقامة ريفية تتكون من خمس غرف لتمكين المولعين بالسياحة البيولوجية من الاقامة والاستهلاك البيولوجى الكلي.

وأكّد من جهة أخرى أنه اصطدم بعديد الصعوبات الادارية المتواصلة إلى حد الآن رغم الاضافة والاشعاع الذي حققه مشروعه.

وأبرز حسن العلوي ممثل المندوبية الجهوية للتنمية الفلاحية ومؤطر المشروع أن الفلاحة البيولوجية تعتبر فرصة للمحافظة على المجال الريفي وعلى المحيط ولخلق مواطن شغل جديدة، داعيا الى تبنّى نمط التجدّد الموجود في الطبيعة والى التخصيب العضوي الطبيعي ومنها تجدد المجال الغابي والى الرجوع الى الانماط التي حافظت على الطبيعة وغذت الانسان منذ آلاف السنين والابتعاد عن الانماط التي دمّرت مساحات كبيرة من الارض خلال سبعين سنة فقط حسب تقييمه.

واعتبرا أن الضيعة الفلاحية البيولوجية في «مقعد» تجربة ناجحة و نموذجية حيث تعتمد كليا النمط البيولوجى فى الانتاج والمداواة والاكثار واحياء الارض كما تعدّ

تجربة جديدة للسياحة البيئية والبيولوجية، مؤكدا أن الهياكل الفلاحية تشجع مثل هذه التجارب وتدعو الى النسج على منوالها شرط الالتزام بالضوابط القانونية.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499