محسن الرزقي

محسن الرزقي

يبدو ن الموسم السياحي هذا العام غير مطمئن بالمرة، فمن خلال الأرقام المسربة حول عدد الوافدين إلى غاية العشرية الثانية من شهر مارس لم يقع تسجيل تطور مسنود ولا تماسكا في وتيرة الحركة السياحية من اوروبا نحو تونس حتى باتت المناطق السياحية بكل أسف أشبه بالمناطق المعزولة

جمعت الغرف المشتركة الفرنسية والألمانية والايطالية بتونس ، بمركز النهوض بالصادرات مؤخرا حول مائدة الحوار عددا من منظوريها والإعلاميين ورجال الأعمال للتعريف بصندوق تنمية الصادرات «Tasdir +»، باعتباره آلية ثالثة وأخيرة لدعم القدرة التنافسية وتنمية الصادرات التونسية

• مدير الطيران المدني يعلن عن فتح 12 خطا جديدا للخطوط التونسية نحو إفريقيا بين 2016 و 2017

•انتظار تراجع كبير في كل الأسواق الأوروبية في 2016
خصت السوق الداخلية باهتمام مميز خلال افتتاح الملتقى 45 لممثلي السياحة فقد أشارت البيانات المقدمة الى التطور السريع لهذه السوق مقارنة مع السنوات الماضية حيث أظهرت الأرقام أهمية السياحة الداخلية التي كانت قبل 11 جانفي 2011 تتراوح بين 5 و7 %

• تطوير سعة كوابل الألياف البصرية إلى 40 ميغابايت في أفريل القادم و إلى100 ميغابايت نهاية العام

يسدل الستار اليوم ببرلين على أهم وأكبر تظاهرة سياحية في العالم « Berlin ITB» الذي احتفل بدورته الخمسين وقد شهدت التظاهرة مشاركة عدد كبير من الوجهات العالمية في أكثر من 180 بلدا من عموم العالم و10 ألاف عارض قدموا خلال الفترة الممتدة من 9 إلى 12 مارس الجاري

أشار رياض بن جليلي الخبير الاقتصادي خلال لقاء إعلامي صباح أمس بأحد نزل العاصمة حول كتابه «السرعة الأكيدة للبحث في القيادة» الإصلاحات الضرورية للاقتصاد في تونس، إلى أن المخرج الاقتصادي اليوم في تونس يتطلب نسبة من الموضوعية خاصة في القضايا

لا يبدو أن الموسم السياحي لهذه السنة سيكون أفضل مما كان متوقعا له بالقياس مع ما سجل في السنة الماضية إذ أن المؤشرات الاولية والتي تصدرها إدارة الدراسات بالديوان الوطني للسياحة تبرز التراجع المتواصل لعدد الوافدين على تونس وذلك مقارنة بسنة 2015 وكذلك سنة 2014 .

أكدت الصحافة الالمانية أمس الاول ما أورده »Norbert Fiebig» رئيس جمعية منظمي الاسفار الألمانية «DRV» في لقاء صحفي ببرلين مشيرا إلى التراجع الكبير في الحجوزات لدى السياح الالمان على كل من تونس وتركيا ومصر والتي فاقت 40 % مقارنة بالسنة المنصرمة.

شدّد مصطفى كمال النابلي ومحمد الهدار خلال ندوة صحفية عقداها صباح أمس بأحد نزل العاصمة على أهمية منتدى المستقبل الذي التأم بتونس خلال الفترة المنصرمة مبرزين ضرورة التوصل إلي وفاق واسع النطاق حول الخيارات الاقتصادية والاجتماعية الكبرى للبلاد بما يدعم المسار الديمقراطي

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499