فيتش رايتنغ تخفض توقعاتها لأسعار النفط بسبب ارتفاع الإنتاج والمخزون

خفضت وكالة «فيتش» تقديراتها لمتوسط أسعار النفط والغاز الطبيعي خلال العام الحالي، بفعل ارتفاع إنتاج «أوبك»، والمخزونات المتزايدة من الخام. وفي تقديرها خفضت وكالة التصنيف الائتماني توقعاتها لمتوسط أسعار النفط إلى 35 دولارًا للبرميل خلال العام الجاري، مقابل تقديرات سابقة بلغت 45 دولارًا للبرميل

كما قلصت «فيتش» توقعاتها لأسعار الغاز الطبيعي إلى 2.25 دولار لكل ألف قدم مكعب مقارنة بتقديرات سابقة عند 2.50 دولار. وأشارت الوكالة إلى أن خفض توقعات أسعار النفط يعود إلى تراكم المخزونات خلال فصل الشتاء الذي شهد حالة من الطقس المعتدل، بالإضافة إلى ارتفاع إنتاج «أوبك» بأعلى من التوقعات، ووجود إشارات على تباطؤ النمو الاقتصادي العالمي. وأوضحت «فيتش» أن فائض المعروض من الخام سيظل متواجدًا خلال النصف الثاني من العام الحالي، قبل أن يصل السوق إلى التوازن في عام 2017.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499