بسبب اعتصام الناجحين في مناظرة انتداب 1700 عون: شلل شبه كلي في شركة فسفاط قفصة

مرة أخرى يتوقف العمل في شركة فسفاط قفصة في هذه الفترة من السنة بعد بداية العام المخيبة للآمال

حيث توقف الإنتاج لمدة قاربت الشهرين، عادت الاعتصامات مما يؤكد احتمال عدم بلوغ الإنتاج المتوقع هذا العام أيضا.

الاعتصام يقوم به الناجحون في مناظرة انتداب 1700 عون صلب الشركة نتيجة تأخر إلحاقهم بالشركة، ويشمل التوقف إقليم المظيلة والمتلوي في مستوى المغسلة عدد 4 علما وان العمل بأم العرائس متوقف منذ مدة كما أن إقليم الرديف يشهد توقفا لأسباب تقنية. وتفيد المعطيات المتوفرة أن أسباب التأخير في التحاق الناجحين بالعمل بالشركة خارج عن نطاق شركة فسفاط قفصة. علما وان مناظرة انتداب 1700 عون تنفيذ في شركة فسفاط قفصة، كانت أيضا سببا في احتجاج المترشحين عقب الإعلان عن نتائجها في شهر جانفي الماضي مما تسبب في تعطل كلي للإنتاج لمدة شهرين.

ومازال الإنتاج في هذه الفترة دون 3 مليون طن علما وان المبرمج هو تجاوز الـ 4 مليون طن.

يشار إلى أن التوقعات الأولية لإنتاج كامل سنة 2018 هو في حدود 6.5 مليون طن إلا انه تم تعديلها بالتخفيض فيها إلى 5 مليون طن ما لم يحصل تعطيل للإنتاج مرة أخرى وبهذا تبقى التوقعات محل تعديل في كل فترة نظرا لعدم هدوء الأوضاع الاجتماعية في محيط شركة فسفاط قفصة.

ارتفعت واردات المواد الفسفاطية بـ 6.9 % خلال الأشهر الثمانية الأولى و بقيت صادرات قطاع الفسفاط ومشتقاته في تراجع بنسبة 3.8 % وذلك حسب المعهد الوطني للإحصاء.

أفرزت نتائج المؤشر الشهري للإنتاج الصناعي خلال شهر جوان من سنة 2018 زيادة في إنتاج مشتقات الفسفاط بنسبة 2.4 %.

وكان قطاع المناجم قد سجل عودة النمو بنسبة 0.3 % خلال الثلاثي الثاني من العام 2018 بعد أن سجل تراجعا كبيرا بنسبة 37.9 % خلال الثلاثي الأول من العام وكان ذلك نتيجة توقف إنتاج الفسفاط لمدة شهرين تقريبا نتيجة التوتر الاجتماعي بمنطقة الحوض المنجمي.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499