استثمار جديد لــ «أيفيكو» الايطالية في تركيب الشاحنات المتوسطة بتونس : إطلاق شاحنات ثقيلة جديدة متطورة

تعرف العلاقات التونسية الايطالية منذ عدة سنوات نسقا تصاعديا في المبادلات التجارية خاصة، مكنت الجار الشمالي من أن

يصبح الشريك التجاري الأول لتونس العام الماضي مزيحا يذلك فرنسا عن هذا الموقع الذي ظلت تحتله سنينا طوال. ويذكر أن 740 شركة إيطالية في مختلف القطاعات تعمل في تونس اليوم وتوفر 55 ألف موطن شعل باستثمارات تناهز 1240 مليون دينار في الصناعة، والخدمات وغيرها، وهذا ما جعل إيطاليا ثاني أكبر شريك اقتصادي لتونس، بعد فرنسا، وكذلك ثاني أكبر مستثمر.

الروابط التاريخية عميقة بين تونس وإيطاليا، وتدفع بشكل أفضل إلى مزيد الانتعاش الاقتصادي لتونس التي تمر من مرحلة تقلبات اجتماعية لم تؤثر في موقع البلاد التي تعتبر دولة ذات موارد بشرية عالية التكوين مما يسمح بتحقيق مشاريع في المناطق الداخلية، حيث تتوفر فرص هامة للتعاون والاستثمار تدفع بالشريك الايطالي إلى الاستثمار في البلاد، رغم الانخفاض المسجل خلال السنوات الأخيرة.

وقد كانت الزيارة التي قام بها رئيس جمهورية الباجي قائد السبسي مطلع العام الجاري قد أعطت زخما للعلاقات وللاستثمار في العديد من المجالات ، بما في ذلك الطاقة المتجددة، والصناعات الغذائية الزراعية والتكنولوجيات الجديدة، حيث أعرب رجال الأعمال الإيطاليون ومنظمة أصحاب الأعمال الإيطاليين عن رغبة في الاستثمار في تونس.

وأكد «فابيو سرفاني» المدير التنفيذي لإفريقيا والشرق الأوسط بمجمع «ايفيكو» خلال تظاهرة حضرها سفير ايطاليا الجديد ورئيس الغرفة المشتركة التونسية الايطالية للصناعة والتجارة، إطلاق الشاحنات الجديدة لأول مرة بإفريقيا انطلاقا من تونس وأكد أن تنظيم الحفل هو تكريم للسوق التونسية باعتبارها أهم الأسواق للمجمع بالمنطقة ويتنزل أيضا في إطار تطوير الاستثمارات المستهدفة والمستمرة على مر السنين لمجمع IVECO في السوق التونسية منذ سبعينيات القرن الماضي، وهذا ما جعل العلامة التجارية تتفوق على المنافسة. مبرزا لـ «المغرب» أن المجمع بصدد وضع اللمسات الأخيرة لضخ استثمار جديد في تونس من خلال تدعيم وحدتي تركيب الشاحنات المتوسطة والصغيرة للمجمع بتونس مع مزيد الاستفادة من الصناعات الميكانيكية التونسية في منتوج إيفيكو بمزيد اعتماد الصناعة التونسية في الشاحنات المصنعة في تونس .
ثم تطرق إلى خاصيات الشاحنات الجديدة المسوقة في تونس فأكد أنها على درجة كبيرة من الصلابة والمتانة والتكنولوجيات المحمولة الخاصة بعالم السيارات ، مبرزا موقع شاحناته في تونس حيث تمثل حصة المجمع 57 % من مجمل عدد الشاحنات في تونس و43 % من عدد الشاحنات المتوسطة. مشددا في

ذات السياق على مواصلة السوق التونسية تطورها مقارنة بالسوقين الإفريقية والشرق أوسطية وهذا ما يجعل منها واحدة من أفضل ثلاثة أسواق للمجمع.

وقد عبر السفير الايطالي الجديد في تونس «لورينزو فانارا» بدوره ،خلال اللقاء الإعلامي الذي انتظم مؤخرا بقمرت بمناسبة إطلاق صنف جديد من الشاحنات الثقيلة لأول مرة بإفريقيا في تونس ينم عن الرغبة القوية لبلاده في تحقيق الازدهار والتنمية في تونس ومن ثمة خلق الثروة في البلاد للحد من الهجرة غير الشرعية التي كثيرا ما خلفت مآسي. وأضاف أن إيطاليا تعمل على دفع التعاون مع تونس هذه الديمقراطية الناشئة لإيجاد صيغ حقيقية تزيد من فرص العمل للشباب عبر دفع الاستثمار ودعم التنمية.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499