تنفيذ ميزانية 2018: صفر عائدات للأملاك المصادرة في الأشهر الخمسة الأولى

لئن تمكنت الأملاك المصادرة من تحصيل ماقيمته 200 مليون دينار خلال العام المنقضي, فإنه وإلى غاية شهر ماي المنقضي لم

يتم تحصيل أي عائدات من الأملاك المصادرة وفقا لبيانات وزارة المالية حول تنفيذ ميزانية 2018 , فنشرية الوزارة الصادرة مؤخرا تبين أن عائدات الأملاك المصادرة ماتزال صفرا خلال الخمسة الأشهر الأولى من العام الجاري.

تأخر عملية التفويت في الأملاك المصادرة يثير أكثر من تساؤل خاصة وأن قانون المالية ل2018 قد رسم هدفا بتحصيل 500 مليون دينار كعائدات للأملاك المصادرة ,فالنسق الذي يجري به تفويت الأملاك المصادرة مايزال بطيئا رغم تطور الهدف المرسوم ,فقد بلغت عائدات الأملاك المصادرة في 2015 ,70 مليون دينار وارتفعت إلى 130 مليون دينار في 2016 ووصلت إلى 200 مليون دينار في 2017 وفقا لوزارة المالية.

الرئيس المدير العام لشركة الكرامة القابضة عادل غرار قد أكد في تصريح لـ«المغرب» أنه لم يتم تسجيل أي عملية تفويت خلال النصف الأول من العام الجاري وتوقع غرار أن تتم أولى عمليات التفويت آخر الشهر الجاري لتستمر خلال شهري أوت وسبتمبر المقبلين.

وفي ما يتعلق ببطء نسق التفويت ,فقد علق غرار قائلا « أن عملية التفويت ليست سهلة وهي آخر مرحلة إذ تسبقها العديد من المراحل والإجراءات الإدارية خاصة على مستوى التقييم المالي والقانوني وبذلك فإن عملية التفويت تستدعي أشهرا يمكن أن تصل إلى سنة» مضيفا أن عملية ضخ عائدات الأملاك المصادرة قد تبدأ مع شهر سبتمبر .

وأشار المصدر ذاته إلى وجود 11 عملية تفويت يتم دراستها في آن واحد وأضاف غرار أن أقرب عملية تفويت مرتقبة ستكون مع «إذاعة شمس أف أم» و«دار الصباح» و« نزل بلاص» نهاية الشهر الجاري, على أن يتم استكمال البقية خلال الأشهر القادمة.

وفي ما يتعلق بالعائدات المبرمجة لسنة 2018 والتي قدرت في قانون المالية 2018 بـ 500 مليون دينار, أكد الرئيس المدير العام لشركة الكرامة القابضة أن الشركة تتطلع إلى تجاوز هذا المبلغ خاصة وأن هناك عددا كبيرا من المستثمرين قاموا بتقديم ملفاتهم ,الأمر الذي سيساهم في الترفيع من قيمة الشركات المصادرة.

وفي سياق ثان وفي ما يتعلق بنشرية وزارة المالية ,فقد ذكرت البيانات أن المداخيل الجبائية قد تراجعت من 14.5 في المائة خلال ماي 2017 إلى 13.5 في المائة مع موفى ماي 2018 .

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499