تتواصل على مدى سبع سنوات: إطلاق موقع تجاري للتسوق على الانترنت «فونا شوب»

لا يختلف إثنان اليوم أهمية التجارة الإلكترونية حيث باتت تمثل مليار و660 مليون

مشتري ينفقون ما يساوي 6.2 تريليون دولار وسيزيد هذا الرقم مطلع 2021إلى أكثر من أربع تريليون دولار، وهذا ما سيجعل التجارة الالكترونية هامة مطلع العشرية الثالثة للقرن الجاري .
وفقا لإحصائيات وزارة التجارة، فإن أرقام التجارة الإلكترونية في تونس لعام 2017 هي مليونان و400 ألف معاملة منها 3.5 % على المستوى الدولي، محققة زيادة بنسبة 18 %مقارنة بعام 2016.

وبلغت قيمة المعاملات 166 مليون دولار أي بزيادة 19 % مقارنة مع عام 2016. وتمثل هذه التجارة خاصة خدمات حجز التذاكر، والفنادق والتسجيلات الجامعية وفواتير الكهرباء والاتصالات وغيرها. وتحتل تونس المرتبة 79 وفقاً لمؤشر التجارة الإلكترونية «الأونكتاد» في عام 2017، وتتفوق على جميع البلدان الأفريقية باستثناء جنوب أفريقيا وجزر الموريس.
والجدير بالملاحظة أن عدد المواقع التجارية في تونس 1423، وتقدم مجموعة واسعة من العروض في جميع قطاعات خدمات الاتصالات، الكمبيوتر، الألعاب، تسديد الفواتير، النقل الجوي والبحري والبري، والصحة، حجز التذاكر عبر الإنترنت، السفر، العقارات، الملابس والمنسوجات، الفنادق، التأمين المصرفي.

والجديد اليوم في هذه التجارة هو إطلاق موقع التسوق عبر الانترنت Founashop بالتوازي مع بدء شهر الصيام، والموقع عبارة عن مساحة تجارية كبرى توفر جميع خدمات التزود على الإنترنت وقد ولدت هذه المؤسسة منذ مطلع 2012 بطاقة محدودة جدا من الحرفاء ممن هم في دائرة الأصدقاء الذين كانوا أول زبائن لنا و أضاف المؤسس كريم سكيك أنه بعد العودة من الولايات المتحدة ، بزغت الفكرة لتوفير خدمة للعملاء تليق بهم وتوفر عنهم متاعب التسوق مع تمكينهم من الحصول على أفضل المنتجات. في البداية ، بدأنا بعدد صغير جدًا من المنتجات، وبتوسع الدائرة، تقرر فتح الموقع للجمهور، بعد اكتساب الخبرة التي ساعدت على صقل العملية حتى لتصبح قادرة على تلبية أكبر للطلب.

وخلال لقاء أعلامي تم الإعلان عن البدء الفعلي لسوبر ماركت Founashop عبر الإنترنت. ويوفر الموقع الذي زادت استثماراته عن مليوني دينار الشغل لخمسين عونا (50)جلهم من الشباب و12 سيارة للتوزيع في كل من تونس الكبرى ونابل والحمامات وسوسة .ويشير مؤسس الموقع إلى أن أسعاره هي نفس الأسعار المعمول بها في السوق وقد تمكن من تحقيق رقم معاملات بالنسبة للعام الأول بلغ مليوني دينار بعد أن كان لا يتعدى خمس مائة ألف دينار في البداية.

وأضاف أن مشروعه اليوم تشاركي خاصة في توفير البضائع البيولوجية من المواد الفلاحية والطازجة التي يوفرها في المؤسسة التشاركية التي بعثها بمنطقة تستور من ولاية باجة.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499