افتتاح نزل « لايكو» خطوة أولى نحو استثمارات ليبية جديدة قريبا

كشف أمس عبد الحكيم الوهيدي مدير الصندوق السيادي الليبي للاستثمار

خلال ندوة صحفية عقبت الافتتاح الرسمي لنزل لايكو بالعاصمة أن مؤسسته تعد استثمارات هامة في تونس خلال الفترة القادمة مبرزا أن الوضع الاستثماري اليوم امتن بالمؤسسة بعد أن تمت تصفية المشاكل التي كانت قد عصفت بالهيأة نتيجة الأوضاع المتقلبة التي مرت بها كل من ليبيا وتونس في السنوات الماضية . وأضاف أن طي صفحة المشاكل سيدعم نشاط المؤسسة الاستثمارية في تونس بشكل أكبر والتي يعد فيها نزل «لايكو» جانبا مهما منها حيث ضخ الجهاز في النزل من أجل تطويره وتجديده بالكامل أكثر من 14 مليون دينار تونسي .

وأشار في نفس السياق أن الاستثمارات الليبية في تونس متنوعة منها مؤسسة «اويل ليبيا التي تعد رائدة في مجالها حيث تصدر مجموعة مهمة من إنتاجها الذي يرقى إلى ابرز المنتوجات العالمية من زيت السيارات لعديد الدول في العالم وأكد أن الاستثمارات الليبية في تونس مكنت من توفير 20 الف موطن شغل وينتظر ان يتطور هذا الرقم في السنوات القليلة القادمة مع بدء ضخ الاستثمارات الجديدة .

ولفت كذلك مدير الصندوق الليبي للاستثمار أن نزل لايكو سيصبح في الأشهر القليلة القادمة حاملا لعلامة تجارية عالمية كبرى «بولمان» «Pullman ». وأضاف أن النزل سيصبح ضمن أفضل أربعة فنادق لمجمع «أكور» الفرنسي  في العالم.

وأضاف إبراهيم الدنفور المدير العام للشركة الليبية للاستثمارات الإفريقية أن شركته تولت ضخ استثمارات لها في مشاريع سياحية في كل من الحمامات وجربة فضلا عن العاصمة .وشدد في سياق متصل على أن هذا المعلم يمثل اليوم بحسن موقعه إضافة مهمة لتونس العاصمة كمركز استراتيجي لسياحة الأعمال في وسط العاصمة .

وكانت وزير السياحة والصناعات التقليدية سلمى اللومي الرقيق قد تولت صباح أمس افتتاح النزل الذي قضى أكثر من سبع سنوات في التجديد وإعادة تهيئته وفق آخر مواصفات سياحة الأعمال والمؤتمرات في العالم وهو مجهز بأفضل الخدمات طيلة اليوم في 305 غرفة وجناح موزعة إلى 13طابقا . كما يتضمن النزل أهم مركز للأعمال والمؤتمرات وقاعة تتسع لألفي مشارك.ويحوي النزل مركزا ترفيهيا بواسطة المياه ومسبحين داخلي وخارجي فضلا عن مجموعة من المطاعم واحد منها مخصص للمطبخ التونسي.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499