بسبب ارتفاع التضخم والوضع الحرج للمالية العمومية: «كوفاس» تخفّض ترقيم تونس من B إلى C مع مخاطر عالية

حصلت تونس مجددا على تصنيف سلبي في اقل من شهر فبعد تخفيض وكالة موديز لترقيم

تونس خفضت المؤسسة الفرنسية للتأمين على التجارة الخارجية (كوفاس) تصنيف تونس من B إلى C مع مخاطر عالية.

أشار تقرير كوفاس إلى أن الأوضاع في تونس تنذر بالخطر بسبب ارتفاع نسب التضخم لأكثر من 7 % الى جانب تمرير ملاحظة ان المالية العمومية والوضع الخارجي مثير للقلق. وأشار التقرير إلى أنّ تونس تأثرت بارتفاع أسعار المواد الخام الأمر الذي ساهم في تدهور تقييمها.

وقيّم كوفاس 160 دولة باعتماد مقياس من 8 مستويات حسب درجة المخاطر من A1 مخاطر منخفضة جدا وA2 مخاطر منخفضة وa3 مخاطر مرضية وa4 خطر معتدل وb مخاطر عالية وc مخاطر عالية وd مخاطر عالية جدا وe مخاطر قصوى. كما اصدر التقرير تقييما لـ 13 قطاعا بـ 6 أقاليم عالمية مبينا ان 24 دولة تمثل نحو 85 % من الناتج المحلي الإجمالي العالمي.

بعد خمس سنوات من محافظة تونس على تصنيفها في مستوى B مع مخاطر مرتفعة بعد أن كان تصنيف تونس في العام 2013 محددا بـ A4 مع مخاطر غير عالية. تم تحيين تصنيف تونس صحبة 5 بلدان هي جنوب افريقيا ونيجيريا والبرتغال وكوستاريكا والسويد.
اظهر التقرير أن الاقتصاد العالمي ابدة صلابة بافاق نمو تصل الى 3.2 % في العام 2018 الا انه يشهد تراجعا في بعض البلدان المتقدمة، ويتقدم الاقتصاد الأمريكي على نظيره الاروبي والاسواق الناشئة .

ومن جهة اخرى وفي تقرير لكوفاس حول طرق التجارة اكد ان تونس تعزز من صادراتها من تكنولوجيا المعلومات خصوصا نحو فرنسا واسبانيا .

لفت التقرير إلى انه على الرغم من تعدد الاتفاقيات الثنائية او المتعددة الأطراف إلا أن حصة التجارة في الفضاء المتوسطي في تراجع، من 31 % سنة 2001 إلى 29 % في العام 2016، وبرر التقرير التراجع إلى ارتفاع المنافسة بين بلدان الجنوب وشرق المتوسط خاصة فيما يتعلق بالزراعة والنسيج بالإضافة إلى تأثير الثورات منذ 2011 حيث تباطأ أداء دول الجنوب والشرق أيضا باستثناء المغرب. كما لفت التقرير النظر إلى تعقد بعض الاتفاقيات وتأثير التدابير الحمائية.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499