هبة مالية بـــــ 60 مليون دينار من الاتحاد الأوروبي لدعم المجتمع المدني والهيئات المستقلة

في إطار التعاون المالي بين تونس والاتحاد الأوروبي، وقّع اليوم الاربعاء 21 مارس2018،

السيد زياد العذاري، وزير التنمية والاستثمار والتعاون الدولي والسيد Johannes HAHN ، المفوض الأوروبي لسياسة الجوار الذي يؤدي حاليا زيارة عمل إلى تونس وبحضور سفير الاتحاد الأوروبي بتونس، على اتفاقية تمويل "هبة" في إطار "برنامج دعم المجتمع المدني والهيئات المستقلة" بقيمة تناهز 20 مليون أورو أي ما يعادل 60 مليون دينار تونسي.

وستخصص هذه الهبة لتعزيز مشاركة المجتمع المدني ودعم دولة القانون من خلال تكريس الحوكمة، كما تهدف إلى مساندة مسار إحداث الهيئات المستقلة ودعمها في القيام بالمهام الموكولة إليها.

وعبر وزير التنمية والاستثمار والتعاون الدولي بالمناسبة، عن ارتياحه للمستوى المرموق الذي يميز التعاون بين تونس والاتحاد الأوروبي والذي يشهد تطورا مضطردا خلال السنوات الأخيرة في عديد المجالات الحيوية من ذلك دعم الإصلاحات بما يساعد على خلق فرص أكبر للنمو الاقتصادي.

وبيّن الوزير أن التمويل الموقع سيساهم في تعزيز المسار الديمقراطي الذي انطلق في تونس من خلال دعم دور المجتمع المدني وتركيز الهيئات المستقلة.

من جانبه، جدد السيد HAHN التزام الاتحاد الأوروبي بمواصلة دعم تونس في مسارها الديمقراطي واستعداده لتوفير المرافقة الضرورية لتنفيذ الإصلاحات الكفيلة بتحقيق نمو اقتصادي مستداما.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499