قطاع الفسفاط خلال 9 أشهرلـ2017..: تحسن مستوى الإنتاج بـــ 30.9 % وتراجع معدلات الإنتاج والنقل والاستخراج

أكدت نشرية الظرف الاقتصادي والمالي لوزارة المالية لشهر أكتوبر تحسن مستوى انتاج قطاع الفسفاط خلال التسعة أشهر الأولى ل2017 مقارنة بالفترة ذاتها من سنة 2016, مسجلة بذلك نسبة تطور ب30.9 %, من خلال إنتاج 356.5 ألف طن مقتربا من مستوى انتاج سنة 2015 بـ 363.8 ألف طن.

كما تبين النشرية ذاتها تحسن مستوى انتاج شهر سبتمبر من العام الجاري مقارنة بالشهر ذاته من العام المنقضي مسجلة تطورا بـ 70.2 %, وعلى الرغم من التحسن المسجل على مستوى الإنتاج مقارنة بالعام المنقضي , فإن مستوى الإنتاج قد تراجع مقارنة بشهر أوت المنقضي , حيث كان مستوى الإنتاج 407.8 ألف طن.
كما تراجع مستوى الإنتاج مقارنة بشهر جانفي المنقضي, وهو الشهر الذي سجل أعلى مستوى من الإنتاج بـ436.1 ألف, في الوقت الذي سجل شهر ماي المنقضي أدنى مستوى انتاج بــ 290.3 ألف طن ,وبحسب المصدر ذاته فقد بلغ مستوى الإنتاج خلال التسعة أشهر 3314.067 ألف طن في الوقت الذي تشير التوقعات بإنتاج أكثر من 5 مليون طن من الفسفاط نهاية 2017.

في ما يتعلق باستخراج الفسفاط, فقد سجل تراجعا ملحوظا مقارنة ببداية السنة, من 747.46 ألف طن خلال شهر جانفي 2017 إلى 460.015 ألف طن خلال شهر سبتمبر المنقضي, وكان شهر جويلية قد عرف أدنى مستوى من الاستخراج بـ433.738 ألف طن, وعموما بلغ مستوى الاستخراج خلال 9 أشهر 5221.865 ألف طن .
أما عن نقل الفسفاط وأمام تواصل إشكاليات النقل ,فقد تراجع مستوى النقل تقريب إلى النصف من 214.129 ألف طن في شهر جانفي إلى 111.382 ألف طن في سبتمبر المنقضي. وقد عرف مستوى النقل خلال شهري فيفري وافريل أدنى مستوى خلال الأشهر التسعة الأولى بمعدل 25 ألف طن شهريا .
تراجع نسق الاحتجاجات وقطع الطرق لم يحل أزمة نقل الفسفاط ,حيث بات إشكال النقل من العوائق الكبرى التي تواجه قطاع, خاصة وأن أسطول النقل لـم يجدد منذ الثورة وحتى عدد القطارات المستعملة حاليا لا تفي بالغرض وفقا لتصريح سابق للمدير الجهوي للمجمع الكيميائي بقابس توفيق الجمل في تصريح لـ«المغرب» .
ووفق بيانات المعهد الوطني للإحصاء لنتائج التجارة الخارجية لشهر جويلية تم تسجيل تراجع في صادرات قطاع الفسفاط ومشتقاته بنسبة 15.2 % نتيجة انخفاض صادرات مادة الحامض الفسفوري, كما سجلت المواد الأولية والفسفاطية تراجعا بنسبة 11.4 %.

 

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499