احتجاجا على الفصلين 48 و49 من قانون المالية: الهيئة الوطنية لمدارس تعليم السياقة تنفذ وقفة احتجاجية أمام مجلس نواب الشعب

نفذت الهيئة الوطنية لمدارس تعليم السياقة امس مسيرة سلمية مشفوعة بوقفة احتجاجية امام مجلس نواب الشعب في اطار التحرك الاحتجاجي الذي اطلقت عليه تسمية يوم الغضب ودعت اليه منذ فترة وقد شارك عدد كبير من اصحاب مدارس تعليم السياقة في

هذه المسيرة التي نفذوها احتجاجا على الفصلين 48 و49 من قانون المالية معتبرين ان مقتضيات الفصلين تكرس ظلم الشخص الطبيعي وأنهم يرفضون القانون الذي جعلهم يعيشون حالة من الاحتقان مؤكدين انهم مستعدون للدخول في كافة الاشكال التصعيدية.

افاد المشاركون في هذه الوقفة الاحتجاجية بان هذه الخطوة هي الاولى مبدئيا ستلحقها احتجاجات اخرى مختلفة الاشكال في صورة عدم العدول عن الفصلين المذكورين وعدم تحقيق العدالة الجبائية للشخص الطبيعي مقارنة بالشركات واعادة النظر في الزامية الاتاوى الظرفية المزمع فرضها الى ان يتم التراجع عن الفصلين وان هذه الاحتجاجات ستتواصل على مدى شهر كامل والهياكل مستعدة للتفاوض مع وزارة المالية للوصول الى حل يرضي الجميع وبالرغم من ان مدارس تعليم السياقة غير رافضة لمبدا المساهمة في ميزانية الدولة على ان يكون احتساب هذه المساهمة بصورة منطقية وعقلانية لا تضر بالقطاع الذي يعاني من عدة صعوبات ومشاكل ادت الى تراجع وتدهور العديد من المؤسسات مما دفعها الى الغلق والدخول في دوامة الديون والمشاكل المالية
اكد احد المشاركين في الوقفة الاحتجاجية ان شهر الغضب انطلق اليوم بعد اشارات تمهيدية تسببت فيها الاتاوة المفروضة على مهنيي القطاع والمقدرة بـ500دينار والتي جاءت في وقت غير مناسب على اعتبار تعقد بعض المسارات المهنية لبعض المنظورين وصعوبة حالتهم الاقتصادية التي كانت سببا في غلق نحو 1500 مدرسة تعليم سياقة في هذا الظرف الذي تعيشه البلاد .

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499