خلال ندوة صحفية: الرئيس المدير العام لـ«اكسبريس آر كارقو» يندّد بممارسات غير شريفة في سوق الشحن الجوي

عقد الرئيس المدير العام لاكسبريس آر كارقو « السيّد أنيس الرياحي، ندوة صحفية تحدث فيها عن العديد من المسائل المتعلقة بالنقل الجوي في تونس والنتائج الخاصة بشركته الرائدة في المجال مشيرا الى افاق تطور هذا القطاع خاصة مع انطلاق مشاريع

جديدة مشيرا الى الصعوبات التي تواجهها شركته في مسارها العام مؤكدا انه بالرغم من تدخل العديد من الاطراف لإضعافها فقد بلغ حجم استثماراتها 52 مليون دينار ممّا ساهم في خلق 350 موطن شغل.افاد الرئيس المدير العام لاكسبريس آر كارقو « السيّد أنيس الرياحي، انه سيتم قريبا تشييد مخزن بمطار تونس قرطاج الدولي تبلغ مساحته الجملية 2000 متر مربع باستثمارات جملية تقدر بـ6 ملايين دينار ستمكن من تشغيل 150 شخصا» كما سيتم توسيع أسطول الشركة بثلاث طائرات جديدة قبل موفى هذه السنة ليبلغ 5 طائرات.

استثمارات جديدة
ستواصل اكسبريس آر كارقو حسب ما بينه رئيسها استثماراتها إلى حد بلوغ 12 طائرة في أفق 2020 بقيمة استثمارات جملية تبلغ 122 مليون دينار، مؤكدا ان الشركة انتهت من الدراسات اللازمة لإنشاء مركز لصيانة طائرات البوينق ومركز تحويل الطائرات المخصصة للركاب إلى طائرات للشحن الجوي، وهو المركز الوحيد من نوعه في إفريقيا. كما سيتمّ تخصيصه للتصدير فقط باستثمارات جملية تقدر بـ90 مليون دينار وطاقة تشغيل تصل إلى 400 مهندس طيران».

قال الرياحي ان شركة اكسبريس آر كارقو نجحت في الحياز على ثقة كبرى الشركات العالمية، إذ قامت مؤخرا بعقد اتفاقيات بين الشركات مع كلّ من مجموعة الخطوط الجوية الفرنسية وكارغوليكس وآر بريدج كارقو. مما من شأنه توفير فرص التصديرأمام المؤسّسات التونسية نحو مختلف القارات، للتعريف أكثر بالمنتجات التونسية وتقريبها من مختلف الأسواق. كما سيتم توسيع الشبكة إلى وسط وغرب إفريقيا انطلاقا من شهر جوان المقبل، لتصل إلى 51 بلدا في غرب ووسط أفريقيا قبل موفى سنة 2018.

منافسة غير شريفة
اكد الرياحي ان شركته تواجه صعوبات كبيرة تتعلق بممارسات المنافسة غير الشريفة من قبل احدى الشركات الكبرى التي يترأسها مسؤول كبير في حكومة الشاهد مؤكدا ان الخطوط التونسية رفعت ضده اكثر من 200 قضية ومع ذلك يتمتع بامتيازات كبيرة جدا جعلته يمتلك حصة كبيرة في سوق الشحن الجوي وقد دعا الى ضرورة ايقاف هذه الممارسات ومعاملة جميع الشركات على حد السواء معلنا انه اذا ما تواصل التعامل بنفس الامتيازات مع الشركة المعنية وحرمان البقية منها سيتم نقل مؤسسته الى دولة اخرى وايقاف العمل في تونس

واكد انه تم منح تراخيص غير قانونية ومدعمة من قبل وزارة النقل لا تحترم الاتفاقات الثنائية وتمنح نفس الحقوق لشركات أوروبية عوضا عن منحها للشركات التونسية مما يقف عائقا أمام تمتعنا بحقّ الطيران بنفس الحقوق التي تتمتع بها أوروبا.

اشار الرياحي الى ان قطاع الشحن الجوي يعاني من العديد من الممارسات غير العادلة التي اصبحت تمثل عائقا كبيرا امام تطور نشاط الشركات مبينا ان وزارة النقل ملزمة بتطبيق القانون ومعاملة جميع المنافسين حسب ما يمليه القانون وبنفس الطريقة حتى يتطور المشهد الاقتصادي في البلاد ويخرج من الازمة الحادة الذي يعيشها منذ سنوات .

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499