كوندور الجزائرية تفتتح قاعة عرض بتونس: تونس بوابة نحو افريقيا والشرق الاوسط

في إطار إستراتيجية الشركة للتوسع في القارة الإفريقية والمغرب العربي افتتحت كوندور الجزائرية المتخصصة في الصناعات الالكترونية والكهرومنزلية قاعة عرض بتونس وهي الثالثة من نوعها بعد موريتانيا والسنيغال و قال عبد رحمان بن حمادي الرئيس المدير العام للشركة

خلال موعد تدشين مركز التسويق والتوزيع «كوندور» في تونس بان المركز يعد الأكبر بعد مركز الشركة في الجزائر وقد تم بناؤه على مساحة 1400 متر مربع ومن المنتظر ان يوفر 30 موطن شغل كدفعة اولى ليرتفع العدد الى 100 نهاية السنة الجارية. كما تطمح الشركة الى اعداد برنامج تكوين لتوفير الكفاءات لخدمة ما بعد البيع. واضاف بن حمادي ان الشركة تطمح إلى بلوغ الأسواق العالمية من خلال تونس ومن المنتظر ان تكون ليبيا البلد التالي لتأسيس موقع جديد فيها. ويقدر حجم الاستثمار بنحو مليون اورو، وسيتم تصدير 10 % من منتوجات الشركة نحو تونس. هذا وقد حضر حفل التدشين عبد اللطيف الميساوي والي بن عروس وعدد من اطارات الشركة من الجزائر.

وتأسست كوندور التونسية من طرف محمد علي الباهي وهو اطار تونسي عمل لعشرات السنوات في الجزائر بما في ذلك في شركة كوندور وستكون كوندور التونسية موزعا حصريا للمنتجات الالكترونية والأجهزة متعددة الوسائط وستكون بالإضافة إلى مهمة التوزيع سيكون هناك خدمة مابعد البيع.

وتسعى الشركة إلى التوسع لاسيما في إفريقيا والشرق الأوسط واروبا وذلك في أفق 2020، وتعتمد كوندور على تنافسية منتوجاتها من جهة تطابقها مع المعايير الاروبية للجودة والتنوع .

وتأسست كوندور سنة 2002 وتخصصت في تصنيع وتسويق وصيانة المنتجات الالكترونية والاجهزة متعددة الوسائط والألواح الضوئية. وبدأت بالتوسع في دول القارة الإفريقية حيث أن مُنتجات الشركة حاضرة الآن في سبع دول: المغرب، مالي، تنزانيا، البنين، موريطانيا بالإضافة إلى تونس والسنغال اللتين دخلتا القائمة، وتهدف الشركة بحلول عام 2022 إلى تصدير نسبة 50 % على الأقل إلى الدول الخارجية.

وكوندور للالكترونيات من أولى الشركات المتحصلة على علامة «BASMA DJAZAIRIA» وهي علامة يصدرها منتدى رؤساء المؤسسات، ومتحصلة على شهادة معايير الجودة والسلامة وتوجد منتوجاتها في 90 % من المنازل الجزائرية.
وتعرض كوندور في مركز توزيع تونس عديد المنتجات الالكترونية والكهرومنزلية بالإضافة الى عرضها لساعة يد ذكية مخصصة للاطفال تسمح للأولياء بمتابعة تحركات ابنائهم اثناء وخارج المدرسة.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499