انطلاق تبادل الحوالات المالية الدولية بين تونس والجزائر

انطلقت الاثنين أول عملية ارسال حوالة مالية عبر الانظمة المالية المتكاملة اي أف اس بين تونس والجزائر بحسب اتفاق تعاون ابرم بين البلدين بقمرت الضاحية الشمالية ويتيح الاتفاق الذي أبرم في اطار انعقاد الدورة الثانية للجنة المشتركة التونسية الجزائرية للتعاون

في مجال البريد وتكنولوجيات المعلومات والاتصال اعتماد نظام الحوالات عبر الهاتف الجوال بين الجزائريين والتونسيين على حد السواء.

ويسعى البلدان الى تدعيم التعاون باعتماد التكنولوجيات الحديثة لتبادل المراسلات والمتابعة الالكترونية للمراسلات والحوالات والتحويلات المالية بين الجانبين باستعمال تقنية الارساليات القصيرة عبر الهاتف.
وشهدت الدورة التي جرت باشراف وزير تكنولوجيات المعلومات والاتصال والاقتصاد الرقمى نعمان الفهري ووزيرة البريد وتكنولوجيات الاعلام والاتصال بالجزائر هدى ايمان فرعون ابرام اتفاقية بين الوكالة التونسية للترددات والوكالة الجزائرية للذبذبات.
وشدد المشاركون فى اشغال اللجنة على ضرورة العمل على ايجاد الاطر القانونية والاجرائية لتقاسم البنى التحتية للبث الاذاعي والتلفزي على مستوى المناطق الحدودية والمنصات والسعات الفضائية للبث الاذاعي والتلفزي.
وتم الاتفاق فى نفس الدورة التي جرت يومي 13 و14 مارس 2016 على توفير خدمة التحويلات من حساب الى حساب ونقدا الى حساب بين مؤسستي البريد بالبلدين.

وستنظر اللجنة خلال الفترة القادمة في المسائل المتعلقة بتطوير خدمات التجارة الالكترونية والدفوعات عبر الهاتف الجوال واصدارات بطاقات مسبقة الدفع وصنع وتشخيص البطاقات البنكية.
ويسعى البلدان الى تفعيل التعاون بين الاقطاب التكنولوجية وبين الهياكل المعنية بالاقتصاد الرقمي وتكوين خلية مشتركة لليقظة التكنولوجية.
وتهم البرامج المستقبلية أيضا تنمية البحث والتطوير والتكوين لفائدة الموارد البشرية العاملة فى قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصال. يذكر ان تنظيم الدورة الثالثة القادمة للجنة المشتركة سيكون بالجزائر خلال الثلاثي الاول من سنة 2017.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499