المجاهد الاكبر يخاطب في المنستير وفود الشباب والطلبة ويبين دور الطالب في مجتمعنا ويقول: اشتراكيتنا منبثقة من حب الخير للجميع

احتضنت المنستير يوم الاحد الماضي ملتقى النخبة من الجيل الصاعد الذي خصه المجاهد الاكبر بتوجيهاته الابوية ضمن بيان استغرق ما يزيد عن ساعة من الزمن قوطع المرار

العديدة من طرف شبابنا الذي جدد العهد لقائد الامة للسير قدما بتونس في طريق العزّة والكرامة.

وكان فخامة الرئيس الجليل قد استقبل صباح الاحد الماضي بقصر المرمر بسقانص السادة الطيب المهيري كاتب الدولة للتصميم والمالية والهادي خفشة كاتب الدولة للعدل واحمد نورالدين كاتب الدولة للاشغال العمومية والاسكان كما استقبل السيد محمد مزالي مدير الشباب والرياضة والاخ الهادي البكوش الامين العام للشبيبة الدستورية. وغادر المجاهد الاكبر في الساعة التاسعة واربعين دقيقة قصر المرمر بصقانس صحبة السادة علالة العويتي رئيس الكتابة الخاصة لفخامته وعبد العزيز المهيري مدير المراسم والاخوين مساعدي مدير الحزب محمد بن عمارة والمنجي الكعلي وعبد الحميد القاضي والي سوسة وعبد المجيد رزق الله مندوب الحزب بها وصالح بودربالة معتمد المنستير وعند مدخل قصر البلدية بالمنستير التي رفعت فوقه الاعلام ونصبت اقواس النصر في الطريق المؤدي إليه ادت تشكيلة من حرس الشرف التحية العسكرية وقد احتشد المواطنون والمواطنات امام قصر البلدية لتحية المجاهد الاكبر والهتاف له بالنصر وطول البقاء. وبعد ان حيّا فخامة الرئيس الجليل العلم المفدي على نغم النشيد الوطني استعرض تشكيلة من الجيش صحبة البنباشي الهادي عباس قائد حامية سوسة للجيش الوطني. وصافح المجاهد الاكبر عند مدخل قصر بلدية المنستير الذي اكتظ بالطلبة وجموع الشبان الدستوريين السادة صالح بودربالة معتمد المنستير والصادق مزالي مساعد رئيس بلدية المنستير وبعض اعضاء القسم الثقافي التابع للجامعة العربية. ودوت قاعة قصر البلدية عند دخول المجاهد الاكبر بالتصفيق الحاد والمناداة «يحيا بورقيبة» ولاحظنا في المقاعد الامامية السادة كتاب الدولة المصاجبين للمجاهد الاكبر ومساعدي مدير الحزب ومندوبو الحزب بمختلف انحاء الجمهورية والسيد والي سوسة والسادة اعضاء المكتب التنفيذي الجديد لاتحاد الطلبة صحبة الاخ محمد الصياح رئيسهم الشرفي وغيرهم من الشخصيات كما حضر هذا الاجتماع ضيوف تونس من الجمهورية العربية. وشرع المجاهد الاكبر في بيانه حوالي الساعة العاشرة وختمه بعد ساعة وربع من الزمن بعد ان تحدث عن دور الطلبة في بناء المجتمع التونسي الجديد وحرضهم على الاجتهاد والاعتناء بدروسهم وشرح لهم مفهوم الاشتراكية التونسية ولاحظ ان الانسجام بين القادة والجيل الصاعد موجود وهو ضمان النجاح وان تونس بخير.

واثر الانتهاء من البيان المنهجي انشد الحاضرون نشيد الثورة (حماة الحمى) وحيّا المجاهد الاكبر مرة اخرى جميع ابنائه الذين هتفوا له طويلا ودعاهم جميعا الى تناول طعام الغداء على مائدته بقصر المرمر بصقانس.

عودة المجاهد الأكبر إلى العاصمة
غادر فخامة الرئيس الحبيب بورقيبة قصر المرمر بصقانس في الساعة الخامسة وعشر دقائق من بعد ظهر امس عائدا الى قصر السعادة بالمرسى وبصحبته حرمه الماجدة السيدة وسيلة بورقيبة والسيدين علالة العويتي رئيس الكتابة الخاصة لفخامته وعبد العزيز المهيري مدير المراسم وقد خف لتوديع فخامته السادة عبد الحميد القاضي والي سوسة والدكتور عبد المجيد رزق الله مندوب الحزب بها وصالح بودربالة معتمد المنستير وهيئة بلدية المنستير واعضاء شعبتها الدستورية.

وقد تفقد فخامته قبل ذلك المسجد الكبير والاشغال الجارية بالمساكن الشعبية كما زار بيته بالمنستير. وقد حل ركب المجاهد الاكبر بالعاصمة حوالي الساعة الثامنة والربع مساء وقد استقبلت الجماهير الغفيرة فخامة رئيس الدولة عند وصوله الى المرسى بحماس بالغ.

وعند حلول الركب امام قصر السعادة بالمرسى تقدم الى تحية فخامة الرئيس وحرمه ممثلو المنظمات القومية وكانت الجماهير الشعبية تصفق وتهتف بحياته وهو يرد عليها التحية واقفا في سيارته المكشوفة ثم دخل حديقة القصر وكان فريق الحرس الشرفي يؤدي له التحية.

المشاركة في هذا المقال

من نحن

تسعى "المغرب" أن تكون الجريدة المهنية المرجعية في تونس وذلك باعتمادها على خط تحريري يستبق الحدث ولا يكتفي باللهاث وراءه وباحترام القارئ عبر مصداقية الخبر والتثبت فيه لأنه مقدس في مهنتنا ثم السعي المطرد للإضافة في تحليله وتسليط مختلف الأضواء عليه سياسيا وفكريا وثقافيا ليس لـ "المغرب" أعداء لا داخل الحكم أو خارجه... لكننا ضد كل تهديد للمكاسب الحداثية لتونس وضد كل من يريد طمس شخصيتنا الحضارية

النشرة الإخبارية

إشترك في النشرة الإخبارية

اتصل بنا

adresse 1 نهج جمال الدين الافغاني 1002 تونس
tel 31389389
fax 71289499